اياد علاوي ينفي زيارته السفارة الاميركية ببغداد للحصول على منصب رئيس الحكومة

اياد-علاوي

نفى زعيم ائتلاف الوطنية اياد علاوي قيامه بزيارة السفارة الأميركية في بغداد والاستعانة بها لغرض الحصول على منصب رئيس الوزراء في العراق.

وذكر بيان لمكتبه، ان بعض وسائل الأعلام المغرضة والممولة من أجهزة استخبارية معروفة نشرت خبرا ملفقا وعاريا عن الصحة عن ذهاب علاوي الى السفارة الاميركية للحصول على منصب رئاسة الوزراء.

مبينا، ان هذا الخبر الرخيص والمدسوس عار عن الصحة تماما، حيث أن زعيم ائتلاف الوطنية، لم يدخل أية سفارة عدا السفارة البريطانية في دعوة عشاء عند تواجد وزير الخارجية البريطاني في بغداد، لافتا الى ان علاوي لم يستجد اي منصب من قبل، وإنما انتخب رئيسا للوزارة الأولى بأجماع مجلس الحكم بالكامل ولم يشترك بأية حكومة منذ ذلك الحين.

Related Posts

LEAVE A COMMENT