ارتفاع انتاج واسط النفطي الى 200 الف برميل يوميا نهاية العام الحالي

حقل-الناصرية

تخطط محافظة واسط لزيادة غير مسبوقة في انتاج النفط الخام والغاز بانواعه خلال مدة لا تتجاوز السنتين وسط مساعيها لانشاء شركة نفطية خاصة.وتأتي هذه التحركات ضمن اجراءات الحكومة لزيادة الواردات سواء النفطية منها او من القطاعات الانتاجية الاخرى بالاتفاق مع القطاع الخاص والشركات الاستثمارية العالمية.

وقال المحافظ مالك السعيدي ان «طاقة الانتاج النفطي للمحافظة ضمن حقلي الاحدب وبدرة النفطيين ستبلغ 200 الف برميل يوميا في نهاية العام الحالي، مشيرا الى ان الزيادة ستشمل الانتاج في الغاز الجاف ايضا.

واوضح ان الطاقة الانتاجية لحقل بدرة النفطي تبلغ 45 الف برميل يوميا من النفط الخام الخفيف الخالي من غاز (H2S)، مشيرا الى انه من المقرر ان ترتفع طاقة الانتاج في الحقل نهاية العام 2016 الحالي الى 60 الف برميل يوميا، لاسيما بعد تدشين بئرين نفطيتين جديدتين هما 6 و7 في الحقل.

واضاف السعيدي ان الطاقة الانتاجية لحقل الاحدب النفطي بلغت 140 الف برميل يوميا، فضلا عن 60 مليون متر مكعب من الغاز الجاف لتجهيز محطة كهرباء واسط الحرارية، ليكون مجموع انتاج المحافظة من النفط 200 الف برميل يوميا نهاية العام الحالي بعد ان كان مجموع الانتاج في الحقلين خلال مطلع العام الحالي 185 الف برميل يوميا، وفي تموز الماضي 175 الف برميل يوميا.

واشار الى ان شركة الواحة الصينية المنفذة لمشروع حقل الاحدب النفطي تستغل حاليا 170 بئرا من اصل 404 ابار نفطية مهيأة للحفر، فيما تسعى شركة كاز بروم الروسية المنفذة لمشروع حقل بدرة النفطي للوصول الى 170 الف برميل يوميا خلال العام 2017.

وبين السعيدي ان شركة كاز بروم الروسية المنفذة لحقل بدرة النفطي طرحت مناقصة لحفر 13 بئرا نفطية جديدة، لافتا الى ان الشركة ابلغتنا عن سعيها لاستغلال الغاز المصاحب لعملية استخراج النفط الخام في توليد الطاقة الكهربائية، فيما سيتم ارسال الغاز الفائض عن الحاجة الى محطة كهرباء واسط الحرارية شمال الكوت.

المحافظ اوضح ان الحقل عند وصول الذروة في انتاجه النفطي خلال العام 2017 سينتج 100 مليون قدم مكعب من الغاز المصاحب، اضافة الى 600 طن يوميا من الغاز السائل و300 طن يوميا من الكبريت.

Related Posts

LEAVE A COMMENT