المتظاهرون في محافظة المثنى يطالبون بإعلان حكومة طوارئ لإيقاف الصراع السياسي داخل البلاد

149953Image1

تظاهر الالاف من أهالي محافظة المثنى للمطالبة بإعلان حكومة طوارئ من اجل ايقاف حركة التصفيات السياسية.

 

 

وذكر ناشطون ان الاحتجاجات الشعبية التي جابت شوارع مدينة شارع الكورنيش وسط مدينة السماوة عدت الاجراء البرلماني الاخير بإقالة هيئة رئاسة مجلس النواب بصحوة الضمير مطالبين في الوقت ذاته بإعلان حكومة طوارئ  لوقف نزف الدماء الذي يسيل اليوم بعموم محافظات الشعب العراقي ووضح حد لما يجري من تصفيات سياسية وتطورات المشهد ووصوله الى حالة من الصراع السياسي واصفين بذلك حركة الاعتصام التي اطلقها زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر بنقطة انطلاق للعديد من السياسيين والبرلمانيين ممن صوتوا على اقالة هيئة رئاسة البرلمان والانتفاض على محاصصة الكتل وقوى تأثيرها على قرار أعضائها.

Related Posts

LEAVE A COMMENT