البصرة تُعلن إجراءات جديدة للتخفيف من حدّة الأزمة الماليّة

البصرة تُعلن إجراءات للتخفيف من الازمة المالية

أعلنت الحكومة المحلية في محافظة البصرة، اتخاذ إجراءات لتحقيق إيرادات مالية تعوض انقطاع التمويل من الحكومة الاتحادية، مؤكدة قرب مباشرتها باستقطاع 50% من إيرادات المنافذ الحدودية الموجودة في المحافظة بشكل مباشر.

وقال محافظ البصرة ماجد النصراوي خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده، مع رئيس وبعض أعضاء مجلس المحافظة، إن الحكومة المحلية بشقيها التنفيذي والتشريعي عقدت اجتماعا في مجلس المحافظة للتباحث بشأن الوضع المالي الحرج من جراء عدم صرف الحكومة الاتحادية للمحافظة أي مبلغ خلال العام الحالي”، مبينا أن “الحكومة المحلية عليها التزامات مالية عديدة، حيث ينبغي أن توفر رواتب لنحو عشرة آلاف موظف يعملون بصيغة أجر يومي وعقد مؤقت.

كما يجب أن تعطي المقاولين ديونهم البالغة 300 مليار دينار، ونحتاج الى 300 مليار دينار أخرى لتمويل ودعم الدوائر الخدمية، وأيضا لدينا مشاريع حيوية مصادق عليها من قبل وزارة التخطيط بقيمة ترليوني دينار، ولكنها لم تنفذ”.

Related Posts

LEAVE A COMMENT