هيئة الجمارك: تضاعف الايرادات المالية خلال الربع الأول من العام الحالي

شاحنات-2-640x360

كشفت هيئة الجمارك العامة عن تضاعف ايراداتها بشكل كبير بعد تطبيق قانون التعرفة الجمركية في المنافذ الحدودية، مشددة على ضرورة رفع الاعفاءات عن جميع البضائع الداخلة للبلاد لتحقيق ايرادات اضافية.

وقال مدير الهيئة كاظم علي عبد الله، ان الهيئة حققت مبالغ كبيرة تجاوزت مئة مليار دينار خلال الاشهر الثلاثة الاولى من العام الحالي بعد تطبيق التعرفة الجمركية، منوها إلى ان التجار في بادئ الامر امتنعوا عن التطبيق معتقدين تراجع الحكومة عن الترسيم وبعد إدراكهم عدم التراجع بدؤوا بالترسيم فارتفعت الايرادات في شهر شباط وفي شهر اذار تضاعفت عن الشهر الذي سبقه والقياس المتوازن سيكون في شهر حزيران لاسيما ان موردي السيارات لم يقوموا بالترسيم الى الان وهؤلاء عندما يدركون عدم وجود تراجع سيرسمون وهكذا ستتزايد الايرادات.

وأوضح عبد الله أن التعرفة الجمركية تعد واحدة من أدوات السياسة المالية كونها تستعمل أداة لتحقيق هدفين رئيسين؛ الأول تمويلي من خلال تحقيق إيرادات للخزينة العامة عن طريق جباية الرسوم الجمركية، والثاني يتمثل بترشيد الاستهلاك، وبالتالي تقلل وحدات النقد الأجنبي المتسربة الى خارج البلاد، مبيناً أنه بسبب هذين الهدفين لا يجوز أن تقاس الأمور على حجم الإيرادات فقط، فأحيانا تقل البضائع الداخلة إلى البلاد فيقل الايراد الجمركي فضلاً عن أن هناك مناطق خارج خانة الطلب كالمنطقة الغربية والموصل وهم لا يقومون بشراء سلع تعد كمالية بل يركزون على شراء السلع الغذائية.

ولفت مدير الهيئة إلى ان التنسيق مع مسؤولي البنك المركزي كبير من خلال تبادل المعلومات بشكل الكتروني وصولا الى استثمار الكيبل الضوئي المنشأ من قبل وزارة الاتصالات وهو غير مكلف وسريع وامين في تبادل المعلومات واذا تكامل الربط الضوئي سيتم الربط مع البنك المركزي لمعرفة حجم بيع العملة وحجم البضاعة الداخلة للعراق ومبالغ الرسوم الجمركية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT