صحيفة نيويورك تايمز تعد قاعدة المارينز في شمالي العراق بداية لـ”توسع هادئ”

صحيفة نيويورك تايمز

كشفت صحيفة نيويورك تايمز، في تقرير لها، معلومات جديدة عن المنشأة العسكرية السرية بشمالي العراق، والتي لم يكشف عنها إلا عند تعرضها لهجوم داعش ومقتل أحد ضباط المارينز فيها.

ووفقا للصحيفة الاميركية، فإن المنشأة تشكلت من قبل الكتيبة الثانية من فوج مشاة البحرية السادس، وتتألف من الفين ومئتين مقاتل من مشاة البحرية، وتوجد في مياه الخليج العربي على ظهر ثلاث سفن.

وأضافت النيويورك تايمز ان الكتيبة قررت إقامة قاعدة بشمالي العراق للمساعدة في حماية ما يقرب من خمسة آلاف مقاتل من القوات العراقية يتدربون على يد مستشارين أميركيين بقاعدة كبيرة هناك كجزء من الاستعدادات لاستعادة مدينة الموصل من قبضة داعش.

وبررت الإدارة الاميركية تكتمها على وجود قاعدة المارينز هذه، الى انها لم تشأ ان تقدم معلومات مجانية للعدو وان مكان وجود هذه القاعدة خطير، إلا ان الصحيفة عدتها بداية لتوسع هادئ للنفوذ الأميركي في العراق.

Related Posts

LEAVE A COMMENT