منظمة هيومن رايتس ووتش: سكان الفلوجة المحاصرة يتضورون جوعا

هيومن-رايتس-وواتش

شددت منظمة هيومن رايتس ووتش على ان سكان مدينة الفلوجة يتضورون جوعا معلنة حصولها على قائمة بأسماء مائة واربعين شخصا لقوا حتفهم خلال الأشهر الماضية بسبب نقص الغذاء والدواء.

ودعت المنظمة الأطراف المتحاربة لضمان وصول المساعدات إلى المدنيين الذين يواجهون الجوع بسبب الحصار الذي تفرضه الحكومة وتنظيم داعش عليهم .

مشيرة الى ان الناس باتوا يتناولون الخبز المصنوع من نوى التمر وحساء العشب حيث وصل كيس الطحين الى سبعمائة وخمسين دولارا وكيس السكر بخمسمائة دولار..كما كشفت المنظمة عن ان القوات العراقية الحكومية وقوات الحشد الشعبي منعتا وصول شحنات المواد الغذائية إلى المدينة مؤكدة ان وزارة الدفاع العراقية وقيادة العمليات المشتركة في بغداد لم تستجيبا لطلبات هيومن رايتس ووتش بالحصول على تعليق، بخصوص هذا الامر.

كما اعتبرت تجويع السكان المدنيين جريمة حرب تمنعها قوانين الحرب.. لافتة الى ان المدنيين في الفلوجة تضرروا كثيرا بسبب القتال حيث تنفذ الحكومة هجمات بالطائرات والمدفعية أسفرت عن مقتل واصابة الاف مدنيين وشددت على ان المدنيين سيواجهون نتائج كارثية اذ ما تلقوا الانتباه الدولي للبلدات والمدن المحاصرة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT