برشلونة يسعى لتجنب كابوس سوسييداد في الليجا

برشلونة يسعى لتجنب كابوس سوسييداد في الليجا

يستأنف الدوري الاسباني لكرة القدم فاعلياته بعد انتهاء جولة الذهاب المثيرة في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

ويلعب الثلاثة الكبار برشلونة واتلتيكو مدريد وريال مدريد يوم السبت في مواجهة فرق متوسطة المستوى، والتي تسعى لاستغلال حالة الارهاق التي المت بأصحاب المراكز الثلاثة الأولى بجدول ترتيب الليجا، أملا في تحقيق نتيجة إيجابية.

وفي الأسبوع الماضي بدا برشلونة في طريقه لقطع خطوة جديدة في حملة التتويج بلقب الدوري الاسباني، لكنه تعرض لهزيمة مفاجئة على ملعبه امام الريال بهدفين مقابل هدف في كلاسيكو الدوري الاسباني.

وتقلص الفارق الذي يفصل برشلونة في الصدارة عن اتلتيكو صاحب المركز الثاني إلى ست نقاط وعن الريال صاحب المركز الثالث إلى 7 نقاط قبل 7 جولات من نهاية الموسم.

ويخرج برشلونة يوم السبت ضمن الجولة الثانية والثلاثين من الدوري الاسباني لمواجهة ريال سوسيداد، الذي لم يخسر على ملعبه امام النادي الكاتالوني منذ عودته لدوري الدرجة الأولى في 2010، وفي الموسم الماضي خسر برشلونة على ملعب انويتا معقل سوسيداد بهدف نظيف، وأعقب ذلك الشجار الشهير بين مدرب الفريق لويس إنريكي والساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وقال اسيير اياراميندي لاعب وسط سوسيداد “لما لا نفوز على برشلونة مجددا؟”.

وأضاف “إنه فريق رائع لكنه قابل للهزيمة، كما انهم سيأتون إلى هنا في حالة من الارهاق على ما اعتقد”.

ويتطلع إنريكي لمنح راحة للاعبيه داني الفيش وخافيير ماسكيرانو واندريس انييستا، مما يفتح الباب امام مشاركة سيرخي روبرتو وتوماس فيرمايلين ورافينيا.

وقال إنريكي “نحاول أن نتعامل مع كل مباراة على حده، دون التفكير فيما هو قادم”.

وأضاف “هذا كل ما يمكن فعله حقا في هذه المرحلة من الموسم”.

ونجح برشلونة امس الأول الثلاثاء في تحويل تأخره بهدف امام ضيفه اتلتيكو مدريد إلى الفوز 2 / 1 في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال.

ويخرج اتلتيكو لمواجهة اسبانيول يوم السبت دون جهود خوسيه خيمينيز وستيفان سافيتش بسبب الإصابة.

ويسعى الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لاتلتيكو إلى ضخ دماء جديدة في فريقه خلال مباراة اسبانيول، خاصة وأنه تنتظره مباراة الإياب امام برشلونة الأربعاء المقبل.

وقد يدفع سيميوني بخيسوس خاميز وماتياس كرانويتر وتوماس باتي وانخيل كوريا ولوسيانو فيتو.

ويلتقي ريال مدريد صاحب المركز الثالث مع ضيفه إيبار يوم السبت أيضا.

وتعرض الريال لضربة موجعة بعد حسمه مواجهة الكلاسيكو امام برشلونة، حيث خسر على ملعب فولفسبورج الألماني بهدفين نظيفين في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال امس الأربعاء.

وقال المهاجم الشاب خيسي “رحلة استعادة التوازن تبدأ من يوم السبت”.

وأضاف “ستكون المباراة بمثابة إحماء في ملعب برنابيو للمباراة التي تنتظرنا يوم الثلاثاء امام فولفسبورج”.

ومن المتوقع أن يسجل خيسي مشاركة نادرة منذ البداية في مباراة السبت نظرا لإصابة كريم بنزيمة في الركبة.

وفي مباراة أخرى السبت يلتقي ريال بيتيس مع ليفانتي صاحب المركز الأخير.

وتنطلق مباريات المرحلة الثانية والثلاثين غدا الجمعة بمباراة غرناطة مع مالاجا، وفي مباريات الأحد يلتقي سبورتينج خيخون مع سيلتا فيجو وفالنسيا مع اشبيلية، وفياريال مع خيتافي، وبيلباو مع رايو فاليكانو، فيما يلتقي الاثنين ديبورتيفو لاكورونا مع لاس بالماس.

Related Posts

LEAVE A COMMENT