تنظيم “داعش” يعدم 15 شخصا حرقا بسبب محاولتهم الهروب من الفلوجة

عضو مجلس محافظة الأنبار عذال عبيد
أعدم تنظيم داعش خمسة عشر مواطناً عراقياً بأسلوب الحرق، في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

عضو مجلس محافظة الأنبار عذال عبيد قال ان التنظيم حرق اولئك المواطنين حتى الموت بسبب محاولتهم الفرار والخروج من المدينة.. مشددا على ان عناصر داعش ينتهجون القتل والتعذيب والتصفية الجسدية ضد كل شخص يحاول مخالفة تعليماتهم أو الخروج من المدينة التي تعيش تحت حصار خانق والظروف المعيشية فيها باتت لا تطاق.

وكشف عضو مجلس محافظة الأنبار، عن وجود خطة عسكرية سرية وضعتها القيادات العليا للجيش العراقي والعشائر لتحرير مدينة الفلوجة لافتاً أن تلك الخطط لا يمكن الافصاح عنها للوسائل الإعلامية لدواعي أمنية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT