الاقتصاد

التخطيط تعلن ارتفاع مؤشر التضخم الشهري الى 0,1% والسنوي بنسبة 1,5%

عبد الزهرة الهنداوي

اعلنت وزارة التخطيط، الاحد، عن ارتفاع مؤشر التضخم لشهر شباط الماضي الى 0.1% والسنوي بنسبة 1.5%، مبينة ان الاحصاء لم يشمل ثلاث محافظات عراقية بسبب الوضع الامني الذي تشهده هذه المحافظات.

وقال المتحدث باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي  إن “الجهاز المركزي للإحصاء التابع لوزارة التخطيط أنجز تقرير التضخم لشهر شباط 2015 على أساس جمع البيانات ميدانيا عن أسعار السلع والخدمات المكونة لسلة المستهلك من عينة مختارة من منافذ البيع في محافظات العراق كافة” ، مبينا أن “هذه المعدلات تحتسب من السلع والخدمات التي تشمل الغذائية والإيجار والنقل والاتصالات والصحة والتعليم وغيرها مما يقتنيه المستهلك”.

وأضاف الهنداوي ان “مؤشر التضخم لشهر شباط الماضي ارتفع الى 0.1%”، مشيرا الى ان “الارتفاع جاء متأثرا بارتفاع الارقام القياسية لعدد من الاقسام ومنها اقسام الملابس والأحذية، والسكن، والاتصال التي ارتفعت اسعارها بنسبة 0.2% لكل منها، اضافة الى ارتفاع اسعار قسم الصحة بنسبة 0.8% وقسم الترفيه بنسبة 0.7%” .

وتابع الهنداوي ان “مؤشر التضخم السنوي ارتفع هو الاخر بنسبة 1.5% مقارنة بشهر شباط من العام الماضي 2015 بسبب ارتفاع اسعار قسم المواد الغذائية والمشروبات غير الكحولية بنسبة 0.1%، اضافة الى ارتفاع اسعار قسم السكن والمياه والكهرباء والغاز والوقود بنسبة 1.9%، فضلا عن ارتفاع وقسم التبغ ارتفع بنسبة 7%”.

وبين الهنداوي ان “اسعار اغلب الاقسام شهدت ارتفاعا في معدلاتها خلال شهر شباط الماضي ما تسبب في ارتفاع مؤشر التضخم بالمقارنة مع شهر شباط من العام الماضي 2015″، لافتا الى ان “اسعار قسم التجهيزات والمعدات المنزلية ارتفعت بنسبة 1.7%، وأسعار قسم الصحة ارتفعت بنسبة 6.7%، فيما شهدت اسعار قسم الاتصال ارتفاعا ملحوظا وصل الى 10.5% وبلغ ارتفاع اسعار قسم النقل 4.2%، و قسم التعليم ارتفعت اسعاره بنسبة 5.8% وأسعار قسم المطاعم ارتفعت بنسبة 3.3%”.

وتابع الهنداوي ان “المسح الذي تم اجراه خلال شهر كانون الاول لم يشمل ثلاث محافظات عراقية بسبب الوضع الامني الذي تشهده هذه المحافظات”، موضحا ان “المحافظات غير المشمولة بمسح الاسعار شملت نينوى وصلاح الدين والانبار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *