الرياضة

توران يخوض الكلاسيكو الأول بذكريات الديربي العنيف

أردا توران

يخوض التركي أردا توران لاعب وسط برشلونة متصدر الدوري الاسباني لكرة القدم أول كلاسيكو له بعد إنضمامه إلى النادي الكتالوني بشكل رسمي في كانون الثاني/ يناير الماضي، وذلك بعدما أجلت العقوبة التي كانت موقعة على البلوغرانا تقييده في قائمة الفريق الصيف الماضي وبالتالي حُرم من المشاركة في كلاسيكو الدور الأول ضد الغريم الأزلي ريال مدريد.

توران وبالرغم من عدم خوضه اي كلاسيكو في السابق إلا أنه يعرف جيداً المشاعر التي يكنها الجميع في برشلونة لريال مدريد وحجم التوتر الذي يكون مصاحباً تلك اللقاءات، حيث يحمل بداخله نفس المشاعر بعدما لعب 4 سنوات لأتلتيكو مدريد الجار اللدود لريال مدريد خاض خلالها العديد من لقاءات ديربي العاصمة في مختلف المسابقات المحلية والقارية.

اللاعب التركي سيدخل الكلاسيكو محملاً بذكريات سيئه ستزيد من حماسته للتعويض، حيث كانت المواجهة الأخيرة لاردا توران أمام ريال مدريد في شهر نيسان- إبريل الماضي وذلك عندما خسر فريقه في إياب دور ربع النهائي لدوري أبطال اوروبا على ملعب سانتيجاو برنابيو بهدف دون مقابل، ليودع فريقه البطولة مع تلقيه للبطاقة الحمراء بعد حصوله على الإنذار الثاني، وهي الواقعة التي كانت نقطة تحول كبيرة في اللقاء مثلما وصفها الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني الأسبق لريال مدريد.

توران سيحاول قدر الإمكان التعلم مما حدث خلال تلك المواجهة والتحكم في اعصابه بشكل أكبر خلال الكلاسيكو الأول في حالة إختيار المدرب لويس إنريكي له ليكون ضمن المشاركين في اللقاء سواء كلاعباً أساسياً أو إحتياطياً، حيث يعلم جيداً قيمة تلك المواجهة عند جمهور فريقه حتى ولو كانت غير مؤثرة على صراع المنافسة على اللقب .. فهل يكون توران علامة فارقة في اليوم المنتظر؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *