نجيب تحذر من تخفيض مبيعات البنك المركزي من الدولار دون دعم الناتج المحلي وتقليل الاستيراد

النائبة-نجيبه-نجيب-2

حذرت عضوة لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية نجيبة نجيب، من تخفيض البنك المركزي مبيعاته من الدولار، دون توجه الحكومة إلى دعم الناتج المحلي وتقليل الاستيراد.

وقالت نجيب،في تصريح صحافي إن قرار البنك المركزي بتخفيض مبيعاته من الدولار، جاء “استجابة للوضع الحالي وقلة الإيرادات المتأتية من النفط والمتمثلة بالعملة الصعبة من الدولار، فهدف البنك المركزي استقرار الدينار العراقي مع الدولار، إذ إن العملة الصعبة في العراق هي الدولار”.

وأضافت “اذا كان قرار تخفيض بيع الدولار، من دون اخذ إجراءات بتشجيع القطاع الصناعي والزراعي علاوة على القطاعات الأخرى فسيكون له تأثيرا كبيرا على زيادة أسعار الدولار مقابل الدينار، أي ان المواطن البسيط سيتحمل العبء الأكبر”.

وأوضحت إن “اتخاذ قرار بتخفيض بيع الدولار، سيكون سلبيا إذ إن سعر الدولار سيرتفع، ولكن إذا كانت الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة صحيحة وتتجه نحو دعم الناتج المحلي فان الطلب على الاستيراد من الخارج سيكون قليلا، وبالتالي فان قلة الطلب على الدولار ستكون متوازية مع قرار البنك المركزي”.

واكدت نجيب إن “هدف وسياسة البنك المركزي هو التأكيد على بقاء سعر الدولار بحسب الإمكانيات، فببعض الأحيان لا يمكن الإبقاء على سعر الدينار مقابل الدولار قدر الإمكان، لذا فان هذا الاستقرار هو الهدف الرئيسي”.

وأشارت إلى إن “هذا القرار جاء بالتشاور والتنسيق مع صندوق النقد الدولي ووزارة المالية، أي بعد مشاورات مع الحكومة المتمثلة بمجلس الوزراء واللجنة الاقتصادية العليا ووزارة المالية، وذلك لان هناك توجه وإجراءات متخذة لتقليل الاستيراد من الخارج، والاعتماد على الناتج المحلي من خلال المشاريع الصغيرة والمتوسطة والكبيرة، فضلا عن دعم القطاع الصناعي والزراعي”.

وكان محافظ البنك المركزي وكالة علي العلاق، أعلن الأربعاء الماضي، عن عزم البنك تخفيض مبيعاته من الدولار بمقدار 50% للعام 2016 الجاري، مؤكدا على ضرورة مراعاة العرض والطلب.

Related Posts

LEAVE A COMMENT