اخبار العراق

صباح الساعدي: كلمة الصدر حددت مطالب المعتصمين وأكدت ان التغيير يجب ان يشمل جميع مفاصل الدولة

صباح الساعدي
أكد النائب المستقل السابق الشيخ صباح الساعدي ان خطاب زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر حدد مطالب الاعتصام بنقاط محددة خلافا لما يشاع من عدم وضوح مطالب الاعتصام والتظاهرات في العراق.

وأضاف الساعدي في بيان ان كلمة الصدر عرفت المعتصمين بحقوقهم ومطالبهم المحددة لان المعتصمين يخرجون بالفضائيات يتحدثون بما يحلو لهم وكل حسب فهمه وما يعانيه فقد تجد المطالَب الواعية الوطنية وقد تجد المطالَب الجزئية الشخصية ولهذا حدد خطاب زعيم التيار الصدري طبيعة واهداف هذا الاعتصام الذي يهدف ليس للتغيير الوزاري فقط بل يتعداه الى الاصلاح الشامل لكل مفاصل الدولة.

مشيرا الى الصدر اجاد الحرب النفسية لمدة اربع وعشرين ساعة حيث كان البعض يتوقع ان خطابه سيكون فيه مطالبات باستقالة العبادي وحكومته وتصعيد والبعض يتوقع فُض الاعتصام والتراجع عن المطالبات بالإصلاح بالقبول الجزئي فتحدث بشي على التنظيم والتوجيه الى اللجنة المشرفة على الاعتصامات وتحديد أوسع وادق للمطالبات الشعبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *