الشيخ عبد الله الياور: الحقد الفارسي على العرب سنة وشيعة كان واضحا بكلام النائب الايراني “نادر قاضي بور”

266500
أكد الأمين العام لحركة العدل والإصلاح الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور ان اعتراف عضو مجلس الشورى الايراني نادر قاضي بور باشتراكه في قتل سبعمائة من الاسرى العراقيين اثناء حرب إيران يعد امرا خطيرا واعترافا صريحا بجريمة لا يمكن السكوت عليها.

وأضاف الياور في بيان ان المحكمة الجنائية الدولية مطالبة باتخاذ اجراءات عاجلة وواضحة حيث ان جريمة اعدام الاسرى العراقيين لم تعد بحاجة الى ادلة بعد اعتراف الجاني وامام وسائل الإعلام.

مشيرا الى ان الحقد الفارسي على العرب سنة وشيعة ظهر واضحا بكلام النائب الايراني وكان تصريحه بقتل الاسرى العراقيين لدفع المواطن الايراني للتصويت له وهذا أكبر دليل على الحقد تجاه الشعب العراقي.

ولفت الياور الى ان الحكومة العراقية مطالبة بموقف سياسي ودبلوماسي وقانوني ازاء هذا الاعتراف الخطير مناشدا المنظمات الحقوقية والقانونية المحلية والدولية الى التحرك العاجل لمعرفة مصير الاسرى العراقيين الذين غيبوا قسرا ولم يعرف مصيرهم خلال فترة العقود الثلاثة الماضية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT