زلزال يضرب نيوزلندا ويعيد ذكرى كارثة أودت بحياة 200 شخص عام 2011

CHRISTCHURCH, NEW ZEALAND - FEBRUARY 22:  Rescue workers search for survivors through the debris on February 22, 2011 in Christchurch, New Zealand. The 6.3 magnitude earthquake - an aftershock of the 7.1 magnitude quake on September 4 - struck 20km southeast of Christchurch at around 1pm local time, with initial reports suggesting damage and fatalities far exceeding the initial quake.  (Photo by Martin Hunter/Getty Images)

وقع زلزال بلغت قوته خمسة درجات وسبعة أعشار الدرجة على مقياس ريختر، في نيوزيلندا، الأمر الذي أدى إلى انهيار جروف وسقوطها في البحر، دون ان إلحاق أضرار كبيرة بالمدينة.

واكدت الهيئة النيوزيلندية لرصد الزلزال، وقوع أكثر من اربعين هزة ارتدادية بعد الزلزال، ورغم عدم تسجيل اصابات بشرية الا ان السلطات امرت بإخلاء العشرات من الباني تحسبا لأي طارئ.

ووقع الزلزال قبل ثمانية أيام فقط من حلول ذكرى الزلزال الذي ضرب المنطقة نفسها في العام الفين وأحد عشر، والذي أدى لقتل نحو مئتين شخص وأضرار بلغ حجمها مليارات الدولارات.

Related Posts

LEAVE A COMMENT