جوجل تريد التغلب على شركة آبل مع تشكيلة جديدة من أجهزة Nexus وفقا لتقرير جديد

nexus-6p11

تعاونت شركة جوجل مع مجموعة متنوعة من الشركات المصنعة من أجل هواتف ولوحيات Nexus، ومن بين هذه الشركات نذكر LG و HTC و سامسونج، وحتى Huawei. وكما تعلمون على الأرجح، فأجهزة Nexus مؤهلة للحصول على أحدث إصدارات الأندرويد قبل الجميع وهذا لا يبدو مستغربا بالنظر إلى أن شركة جوجل هي من تهتم بإعداد البرمجيات لهذه الأجهزة، في حين تهتم الشركات الأخرى بعملية الإنتاج. ولكن في حالة إذا كان التقرير الجديد صحيحا، فيبدو أن شركة جوجل مهتمة الآن بالتغلب على شركة آبل مع أجهزة Nexus، وهذا ما يعني بأنها تريد التحكم في كل من الأجهزة والبرمجيات.

آبل هي معروفة بإشرافها على تصميم وتطوير الأجهزة والبرمجيات الخاصة بها. تقريبا جميع الشركات الأخرى المصنعة للهواتف الذكية بما في ذلك سامسونج و LG و HTC و Sony وحتى الشركات الصينية الصاعدة تشرف بنفسها على تصنيع أجهزتها ولكنها تحصل على رخصة الاندرويد من شركة جوجل. البلاكبيري هي واحدة من الشركات المستقلة مثل آبل، ولكنها إتجهت مؤخرا هي الأخرى إلى منصة الأندرويد.

وتفيد المعلومات أن الرئيس التنفيذي لشركة جوجل السيد Sundar Pichai ناقش هذه المسألة مع الزملاء في الشركة وخارج الشركة بحيث أوضح لهم أن شركة جوجل تخطط لبسط المزيد من السيطرة على أجهزة Nexus. وهذا يعني بأن الشركة تتطلع إلى إزالة الشركات المصنعة الخارجية من المزيج تماما، وهذا ما يعني عزمها الإهتمام بجانب الأجهزة والبرمجيات على حد سواء.

شركة جوجل تمتلك بالفعل خبرة في تصنيع الأجهزة، والجهاز اللوحي الجديد Google Pixel C وحواسيب Chromebook Pixel خير مثال على ذلك، فهي تعد منتجات رائعة، لذلك لن يكون من المستغرب إذا ما قررت شركة جوجل أن تفعل هذا الشيء مع سلسلة أجهزة Nexus. وبطبيعة الحال، سيتم توريد المكونات من الشركات الأخرى، وهذا بالفعل مع يفعله الجميع، ولكن مهمة تصميم وبناء الأجهزة ستكون تحت إشراف شركة جوجل.

في حالة إذا كانت هذه التقارير صحيحة، فهذا يعني بأننا سنرى أجهزة Nexus في المستقبل تحمل العلامة التجارية لشركة Google فقط من دون تواجد أية علامة تجارية أخرى، وهذا لا يبدو مستغربا بالنظر إلى أن شركة جوجل هي من سوف تتكفل بمهمة تصنيع وتطوير البرمجيات لهذه الأجهزة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT