صالح : الاتفاق مع صندوق النقد يتيح للعراق الحصول على قروص ميسرة طويلة الامد

مظهر-محمد-2

أكد المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح, اليوم الثلاثاء، أن اتفاق العراق مع صندوق النقد الدولي يتيح إمكانية حصوله على قروض ميسرة طويلة الأمد، لتنفيذ مشاريع تنموية، مبيناً أن الصندوق قيد من بين شروط أخرى، مصروفات الحكومة، وعدل بعض الإجراءات المتعلقة بسياساتها الاقتصادية.

وقال صالح في تصريح صحافي  إن “العراق يتشاور باستمرار مع صندوق النقد الدولي للحصول على رافعة تدعم استدامته المالية من خلال القروض الميسرة”، عاداً أن “الاتفاق بحد ذاته مفيد لأنه يشكل مظلة للعراق وتعطي إشارة للمجتمع المالي الدولي كي يقرض العراق”.

وأضاف صالح، أن “كلفة تلك القروض منخفضة وفوائدها قليلة بنحو عام، كما أن مدة سدادها طويلة”، مبيناً أن “لدى العراق اتفاقاً مع صندوق النقد الدولي، يقضي قيامه بمراقبة السياسة الاقتصادية للبلد”.

ورجح مستشار العبادي، إمكانية “تحول الاتفاق مع الصندوق إلى مستوى أكبر، يسمح للعراق بالحصول على قروض ميسرة من صندوق النقد والبنك الدوليين”، مؤكداً أن تلك “القروض إذا ما تمت ستذهب لمشاريع التنمية، لاسيما الطاقة والصناعات المهمة لحياة الشعب العراقي”.

وتابع صالح، أن “صندوق النقد الدولي قيد من بين شروط أخرى، مصرفات الحكومة وعدل بعض الإجراءات المتعلقة بالسياسات الاقتصادية”، مستدركاً أن “الحكومة قيدت مصروفاتها أساساً نتيجة الأزمة التي تمر بها حالياً”.

Related Posts

LEAVE A COMMENT