العراق يبحث عن النجمة الخامسة اولمبيا!

العراق يبحث عن النجمة الخامسة اولمبيا!

يرفع الستار اليوم الثلاثاء في العاصمة القطرية الدوحة عن التصفيات الاسيوية دون 23 عاما والمؤهلة لنهائيات دورة الالعاب الاولمبية والتي ستقام في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية بمشاركة 16 منتخبا اسيويا للظفر باحدى البطاقات الثلاث المخصصة للقارة الصفراء في اجواء من الترقب والحذر والقلق.

وتم تقسيم منتخبات اسيا على 4 مجموعات، حيث ضمت المجموعة الاولى منتخبات (قطر وسورية وايران والصين) فيما ضمت المجموعة الثانية منتخبات (السعودية واليابان وكوريا الشمالية وتايلاند) في حين ضمت المجموعة الثالثة منتخبات (كوريا الجنوبية والعراق واليمن واوزباكستان) بينما ضمت المجموعة الرابعة منتخبات (الاردن واستراليا والامارات وفيتنام).

وسيحاول ابناء الرافدين خطف احدى البطاقات المخصصة للقارة الصفراء وسط منافسة شرسة وصراع كبير من قبل المنتخبات المشاركة، وبالتالي التأهل للمرة الخامسة بتاريخه لنهائيات دورة الالعاب الاولمبية بعد اعوام 1980 بموسكو و 1984 بلوس انجلس و 1988 بسيئول و 2004 باثينا.

الارشيف

كانت المشاركة الاولى للعراق في نهائيات دورة الالعاب الاولمبية التي جرت بموسكو صيف العام 1980 بقيادة المدرب الوطني انور جسام حيث فاز العراق في المباراة الاولى على كوستاريكا بثلاثية هادي احمد وحسين سعيد وفلاح حسن وتعادل في الثانية مع فنلندا من دون اهداف وتعادل في الثالثة مع يوغسلافيا بهدف حمل امضاء اللاعب علي كاظم, وفي مباراة دور الثمانية خسر العراق بقسوة امام منتخب المانيا الشرقية المتمرس وبرباعية نظيفة سجلت في اول 20 دقيقة بمرمى الحارس كاظم شبيب علما ان المباراة شهدت طرد اللاعب علاء احمد.

وفي نهائيات دورة لوس انجلس الاولمبية صيف العام 1984 خاض العراق ثلاث مباريات مع المدرب الراحل عمو بابا، حيث تعادل في الاولى مع كندا بهدف اللاعب حسين سعيد وخسر في الثانية امام الكاميرون بهدف وخسر في الثالثة امام يوغسلافيا ( 4-2 ) بعد ان تقدم بهدفين للاشيء عبر علي حسين شهاب وحسين سعيد.

اما في نهائيات دورة الالعاب الاولمبية التي جرت في سيئول صيف العام 1988 بقيادة المدرب الراحل عمو بابا فتعادل العراق مع زامبيا بهدفي احمد راضي من ركلة جزاء وكريم محمد علاوي,بينما فزنا على غواتيمالا بثلاثية مظفر جبار واحمد راضي واسماعيل محمد بينما هزم العراق في الثالثة من جانب ايطاليا بهدفين دون مقابل.

وفي مشاركة العراق الرابعة في نهائيات دورة الالعاب الاولمبية التي جرت في اثينا صيف العام 2004 بقيادة المدرب الوطني عدنان حمد تغلب العراق على البرتغال ( 2-4 ) حيث حملت الاهداف تواقيع اللاعبين عماد محمد وهوار الملا محمد ويونس محمود وصالح سدير وتغلب في الثانية على منتخب كوستاريكا بهدفي هوار الملا محمد ومهدي كريم وخسر في الثالثة امام منتخب المغرب (2-1) حيث سجل للعراق اللاعب صالح سدير , وفي دور الثمانية فاز العراق على استراليا بهدف اللاعب عماد محمد من كرة خلفية.

وفي مباراة دور نصف النهائي خسر العراق بقسوة امام منتخب الاورغواي بثلاثة اهداف لهدف حيث سجل هدف العراق الوحيد اللاعب رزاق فرحان , وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع خسر العراق مرة ثانية امام منتخب ايطاليا بقيادة صانع الالعاب اندرو بيرلو وبهدف واحد حمل امضاء المهاجم جيرادينيو.

ارقام

خاض العراق في نهائيات دورة الالعاب الاولمبية 16 مباراة حيث حقق الفوز في 5 مناسبات وتعادل في اربع بينما تذوق طعم الخسارة في 8 مباريات، مسجلا 21 هدفا بينما استقبلت شباكه 23 كرة، حيث احتل حسين سعيد صدارة هدافي العراق بثلاثة اهداف سجلها بمرمى منتخبات كوستاريكا وكندا ويوغسلافيا , ويعتبر المدرب الراحل عمو بابا اكثر من قاد المنتخب العراقي الاولمبي في النهائيات بمناسبتين اعوام 1984 بلوس انجلس و 1988 في سيؤول.

Related Posts

LEAVE A COMMENT