صالح يؤكد ان ازمة البلد الاقتصادية “خانقة” وتعاني منها البلدان النفطية

مظهر-محمد-صالح-1-640x579

وصف المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح،اليوم الجمعة، الازمة الاقتصادية التي يمر بها البلد بـ”الخانقة” مؤكدا ان اغلب البلدان النفطية تمر بها بسبب انخفاض اسعار النفط ، مشيرا الى ضرورة تكاتف الجميع ومساهمة المواطن بتخفيف حدتها منها دفع اجور الكهرباء والرسوم وغيرها .
وذكر صالح في تصريح صحافي ان” موازنة 2016 هي دليل العمل المالي لهذا العام ، والارقام والتي وضعت فيها تقريبة والموارد المدرجة فيها ستتحقق مستقبلا وبهذا فان التحكم بها سيكون بشكل مستقبلي ، والضائقة المالية يمكن حسرها بتجميع الموارد من النفط والاقتراض ضمن المجالات التي سمحت بها الموازنة ، والانفاقات تتم حسب الاولويات منها الانفاق على الحرب ضد داعش ، وهي في مقدمة الاولويات لارتباطها بحياة المواطنين “.
واشار الى ان” المواطن لن يكون ضحية الازمة المالية ، وانما الازمة تمر على الجميع ويتشارك بها كل العراقيين ، وهي ظروف حادة ، ويجب النظر لها بشكل شامل وتحقيق الحقوق والالتزامات ، مؤكدا صعوبة ادارة الملف المالي” .
ودعا المواطن الى المساهمة في تخفيف الازمة المالية من خلال الاخذ والعطاء في دفع اجور الكهرباء والرسوم وغيرها ، مؤكدا على ان الادارة المالية بحاجة الى همة وطنية ومساهمة عالية وتفهم من قبل المواطن .
واضاف ان” البلد في ازمة مالية ويجب ان يساهم الجميع لوضع الحلول والخروج من الازمة الاقتصادية” .
ونوه الى ان ” العراق يستعين بالخبرات الخارجية من البنك الدولي ، ويستعين باي فكرة ، لكن القضية خانقة لجميع البلدان النفطية بسبب تدني اسعار النفط “.

Related Posts

LEAVE A COMMENT