أسوأ ما مرت به ميريام فارس 2015

مريام فارس

 

في الوقت الذي أكدت فيه النجمة اللبنانية ميريام فارس أن عام 2015 كان عاماً سعيدً على الشقين الفني والشخصي، شددت على أن حادثة التسمم التي أصابتها كانت أسوأ ما في العام المنتهي حديثاً.
ملكة المسرح تحدثت عن هذه الإصابة قائلة: «التسمم الذي أصابني كان الأسوأ وتزامن مع بداية العام، كان الأمر صعباً للغاية؛ لأنه لم يكن تسمماً عادياً إنما من نوع السالمونيلا أي أعلى درجات التسمم، وأخذ الأمر مدة غير قصيرة لأتخطاه نفسياً وجسدياً».
ميريام أكدت أنها شعرت في لحظة من اللحظات أن لا أمل في الشفاء، وأضافت: «شفت الموت بعيوني» في لحظة من اللحظات، شعرت أن لا أمل لي بالشفاء، إذ كنت في المستشفى وأخضع لكافة العلاجات ولا تقدم يذكر في حالتي، ولكنني كنت قوية كالعادة، وكنت أثق بالأطباء وأنني سأتخطى هذا الأمر».
من ناحية أخرى، تعيش الفنانة اللبنانية ميريام فارس أسعد أيام حياتها في انتظار مولودها الأول، والمنتظر أن تضعه نهاية الشهر الجاري.

Related Posts

LEAVE A COMMENT