ناشطون بصريون يشكون “الفوضى والانفلات” الأمني

تفشي-الجريمة-في-محافظة-البصرة

اشتكى ناشطون ومواطنون بصريون، من تفشي جرائم القتل والسرقة في المحافظة، مشبهين وضعها الحالي بما كانت عليه من فوضى وانفلات أمني خلال عامي الفين واربعة والفين وخمسة.

اذ اكد منسق حملة أوقفوا القتل في البصرة دارم كاظم ان الوضع الأمني متردٍ في البصرة إذ يتم قتل ما بين ثلاثة إلى خمسة اشخاص يومياً من دون أن تتخذ الحكومة المحلية والأجهزة الأمنية إجراءات فعلية لمواجهة ذلك.

مشيرا الى ان حملة أوقفوا القتل في البصرة، وتكثيف الجهود على مواقع التواصل الاجتماعي يأتي بهدف إيصال صوت المجتمع المدني وكسر حاجز الصمت لفضح العصابات المجرمة التي تسفك دماء الأبرياء .

Related Posts

LEAVE A COMMENT