لست وحدك من يعاني من متلازمة الاهتزاز الوهمي بسبب جوالك الذكي!

جوال

 

الجوالات الذكية أصبحت جزءا من حياتنا اليومية وهذا أمر حقيقي ولكن هل تتخيل أنها تؤثر علينا بالسلب بشكل كبير؟

هناك إحدى الظواهر العلمية معترف بها حول العالم من الأطباء وهي ظاهرة أو متلازمة الاهتزاز الوهمي، والأمر واضح تماما فهي ظاهرة توهمك برنين جوالك الذكي ومن ثم اهتزازه دون أن يحدث ذلك في الحقيقة.

وقد تمت دراسة الأمر ووجد الباحثون أن المصابين بتلك المتلازمة حوالي 98% من الأشخاص الذين تم اختبارها عليهم، فالكثير من المستخدمين يشعرون باهتزاز جوالهم الذكي حتى وإن لم يكن معهم وتحدث تلك الظاهرة كل أسبوعين غالبا.

رغم أن الأمر ليس مرضا خطيرا ولكن من الجيد معرفة ذلك عندما تشعر بجوالك الذكي يهتز دون أن يحدث هذا الأمر، فلا داعي للانزعاج بعد الآن أنت لست وحدك من يعاني من تلك الأعراض.

Related Posts

LEAVE A COMMENT