ريهام سعيد أمام القضاء المصري 25 نوفمبر.. ما ألتهم الموجهة إليها؟

ريهام سعيد

في أحدث مستجدات قضية الإعلامية المصرية ريهام سعيد، قضت محكمة جنح الجيزة، بتحديد جلسة 25 نوفمبر الجاري، لنظر الدعوى القضائية التي أقامها سمير صبري المحامي، بصفته وكيلاً عن سمية عبيد، المعروفة إعلامياً بـ”فتاة المول” في جنحة مباشرة ضد سعيد، وشبكة تليفزيون النهار.

ووفقاً لموقع “البوابة نيوز”، فإن سمية أوضحت في دعوتها، أن ريهام سعيد خلال استضافتها لها ببرنامجها “صبايا الخير”، ابتعدت عن قواعد المهنية والحيادية، وفضلت الانسياق وراء السقطات رغبة في تحقيق نسب مشاهدة مرتفعة لبرنامجها وأن ما ارتكبته الإعلامية في حق المجني عليها يعد جريمة تشهير.

وأشارت الدعوى، إلى أن الإعلامية المصرية سارعت إلى استغلال الواقعة لإشعال حلقتها ونشرت صوراً شخصية للفتاة سرقتها من على هاتفها المحمول دون إذنها كما قامت بابتزاز الضحية وتهديدها علنية أمام المشاهدين بقولها “مش عايزة أفضحك، وعندي صور تجعلك تندمين إلى الأبد”.

ولفتت إلى أن ريهام سعيد أذاعت وعرضت صور خاصة وشخصية للمجني عليها تم التحصل عليها بشكل غير قانوني، وأذاعتها عبر القناة التي تديرها وتشرف عليها شبكة تليفزيون النهار والتي تعد مسؤولة مدنياً عن أعمال تابعيها مما يحق معه للمجني عليها الرجوع عليها بالتعويضات عن كل الأضرار المادية والأدبية التي لحقت بها.

وأوضحت الدعوى، على أن حرمة الحياة الخاصة حق كفله الدستور المصري والمواثيق الدولية التي وقعت عليها مصر، فضلا عن قانون العقوبات الذي افرد لها المواد 309 مكرر و309 مكرر (أ) .

Related Posts

LEAVE A COMMENT