عبد المهدي: الوزارة اضطرت الى تجميد وتأجيل الكثير من مشاريع تطوير الصناعة النفطية جراء الضائقة المالية

عادل عبد المهدي

 

أعلن وزير النفط عادل عبد المهدي خلال تفقده بعض المنشآت النفطية في البصرة، الخميس، أن الوزارة اضطرت الى تجميد وتأجيل الكثير من مشاريع تطوير الصناعة النفطية من جراء الضائقة المالية الناجمة عن انخفاض أسعار النفط.

وقال عبد المهد بإن “انخفاض أسعار النفط أثر بشدة على مشاريع تطوير القطاع النفطي، بحيث تم تعطيل وتأجيل الكثير من تلك المشاريع خلال العام الحالي”، مبيناً أن “جهود زيادة الانتاج النفطي مستمرة بوتيرة جيدة، ولكن لو كانت تتوفر لدينا المزيد من الأموال لاستطعنا تحقيق زيادة أسرع وأكبر في الانتاج”.

ولفت وزير النفط الذي جاء الى البصرة قادماً من ذي قار الى أن “الوزارة تركز في المرحلة الحالية على زيادة الانتاج النفطي بجهود الشركات الوطنية”، مضيفاً أن “القطاع النفطي العراقي يدعو الى التفاؤل، وهناك اجراءات تهدف الى إصلاح أخطاء لم تكن منظورة”.

يذكر أن البصرة تعد مركز صناعة النفط في العراق، ومن أهم المدن النفطية في العالم، إذ تمتلك نحو 59% من إحتياطات العراق النفطية، وتضم أضخم الحقول النفطية في العراق، منها مجنون والرميلة وغرب القرنة، ومن خلال المحافظة تصدر معظم كميات النفط العراقي بمعدل نحو ثلاثة ملايين برميل يومياً.

Related Posts

LEAVE A COMMENT