وزير النفط: النفط في خدمة الاقتصاد الوطني وليس الاقتصاد في خدمة النفط

عادل عبد المهدي

أكد وزير النفط عادل عبد المهدي أن النفط في خدمة الاقتصاد الوطني وليس العكس، فيما بين ان الوزارة حريصة على التواصل والتعاون والتنسيق مع المحافظات.

وقال عبد المهدي في كلمة له خلال الاجتماع التداولي الرابع للنفط في حقل الغراف النفطي لمناقشة صلاحيات الحكومة الاتحادية والمحلية في إدارة النفط والغاز
إن “هذا الاجتماع هو الرابع من نوعه ومهم جدا كون النفط يكتسب اهمية اقتصادية في المحافظات وتنمية مداخيل البلاد”، مبيناً أن “الوزارة حريصة على التواصل والتعاون والتنسيق مع المحافظات”.

وأضاف عبد المهدي، أن “هناك عقبات موجودة في المجال النفطي ينبغي تجاوزها والنهوض بالتنمية الاقتصادية من خلال تبادل الرؤى والعمل المشترك”، مشيراً الى، أن “النفط يكون في خدمة الاقتصاد الوطني وليس الاقتصاد في خدمة النفط”.

من جانبه أكد محافظ ذي قار يحيى محمد الناصري، أن “المؤتمر يتدارك الشأن النفطي وتبادل الخبرات والأفكار وتطوير الصلاحيات الخاصة في المجال النفطي”،
مؤكداً أن “المحافظات المنتجة للنفط تسيير في الطريق الصحيح من خلال تبادل الأفكار والرؤى والخبرات”.

وكانت وزارة النفط افتتحت امس محطة ضفة العزل الثانية في حقل الناصرية النفطي، وفيما شددت على ضرورة توحيد عمل الشركات المحلية والأجنبية الخاصة بالمجال النفطي، أكدت أن الموارد النفطية التي يمتلكها العراق كافية لتغطية الموازنات المالية المقبلة.

وكان محافظ ذي قار يحيى الناصري أعلن يوم الخميس الماضي استحصال موافقة وزارة النفط في الحكومة الاتحادية على تشكيل شركة نفط ذي قار، وبيّن أن وزير النفط عادل عبد المهدي وافق على تشكيل شركة نفط ذي قار لتشرف على إدارة الحقول النفطية في المحافظة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT