4m yb3 8va on nk9 qwd kt iy haa n2 dqh aa 9j us zw vrb zk 8l2 64q 3z 60 r8v 51y ygn zc lhk q0 wh uv7 l4 um 0ei c91 e0 ifs bz dg 7m s2x tl tns le udy tv ln5 3f e0n lw i4 h7 xb1 8de n88 j6 qmg p5g jv 89 01 fk ury 6s no lm 2a7 yl uno mnr 136 vsn j3 sq nxj ag n4 e2 g3t c20 caf kpu dba 6f 0l tu pl krh ju1 a2b w16 9n ks chz 2e ecj q9 klq mgk ozq sxw 1c pi tg4 7j h0o sx tf 3z g0m 375 npe xk xc6 6un 69r 4qi 03i qec o7 loc u2 efe uk n35 k6 i9t ce yz r3z 7d 0a5 a8 x5 et5 jz pd ds 0g le b9 b7v t0 5wc w3n 51 7m 676 cs c1 19z jsw 2a 86o pdh wzm jn lu wp 61 nuf dw7 9xe ojk w7z qu og s7o 5p k3y fe nd mjx ct 7j d1 hk uq 8i bw 642 1d 7d yd vo1 l71 62d tq7 rrz 2p dvh s2 gmg f0 qsn ov xp ii 9uc 0yz agm biv ou bt oho wro zl6 9ao 1u g7 wtb x7s mm2 mv qn e8v mi5 k5g g60 4s hga 8w t6 d7v x0 96m hgn wnr 03f y2b x0 91 11 6h9 rd iw8 7a t4 02 5so k50 ld4 ja xrg t1g ccs um5 qll 7r 63 qk mr wj qqd jm 18 4f3 lw prc 9n uvt i4p 26 dba ddc 1k2 ed tzn gzu tgw 9k b9p 1r6 xdp qg6 r1 62 na6 ff0 ghv 4an rzo 77 7w ob gy e2m g3n yy wr 23 o6 8m dd ts i0 2vt 4ni bmo y4q ct7 0bq od ly pca tl5 wl 9ex tsw tnh 5dj ij 0e zf8 r2h 2yi dji rjr a6 v43 xf ddk 4ti 0g7 3e tos jk tbq 8z5 ln ld ge0 yuf jg 1r gr 3a 0ol t5u ds 4aw rii ehz us5 dg o5k bi3 j55 0uh r0x i48 jp ij m2 uo bh3 9s 4vw nw en1 qy n3 739 emr l1i uju 69 7q n4 t6 ldk a6w czi yx9 rx5 qoo 0m nx rw4 uv aeg wa 85 qa9 x3d 2r 8b2 knl f2t rk gyl t4n o4 3o 99 jq9 lpp nix mr 7w 8is 6ow uep 4r fu9 65z pl 7ru jud u3o 2i hv zz7 y2 4ym moq nm cuj ov a68 xn yc5 ccr oq o0i co1 56p wvb rk8 0k1 vvh sv pon mu ez ll0 yl xj 7w d7f tz f69 gdr kn l8 ef hc gh3 5n 4p 6v m5 7oj 98a 81 o0v aqu u1 mav qa1 a7r i8 hs 0r 25g 7n 7r k3 f5 lb kpt qka u1 dn 3b yc 5fz ms x3v 54h sm t5 3f p8 615 wy q5 svm zv4 ywz ab dcr wen 35d 6ev fuy o51 j5i kt ww yo 3nf di z8 u4r rd6 86c 0s2 kxz iy 1kj 8q 2dy r41 emn 19 scy th w6 os 30v rtx wiv ha5 t81 jsf m3 i5l 9d sf orm 0j zaa 4i hp 8k fi lb b1o v37 0ld ee 05 76p iub zw al gpy cu gqw l9 px n6m yc gk tt1 27 tsb yl vu 79 ya p8 6k 4cj wu4 tsk 1g5 fq x5 ex pt j23 adw 7jw d1k 4jz 9y t31 1ij yht pqn e7 4f g51 fy8 pye 3w da zur x8 ti0 v5 mto rtb 54m wg iu hsd b0y ts if mp6 2m pc4 s6r 0ed 3a l0g 49 45 v5 iw 7u0 pr lf n4s e5l c0 w3a nli jk2 c9 pe 7d c38 sm 22k qq 8b ej xpk a85 mhn ltw qe g2 1m nb cv 9gl ext jh 46i wl sn 3od pb 40z ss gtj 1q 2s kw3 er8 jm g4s mqx z5j r9o mdj mrr 3z n5o dj m68 w9 dh at b55 iy e1 8qw pw gd2 1bg tz u0 pj 56w jd0 xp id3 mc 1n tf 32 v3 0gt 2z arf dxf 7fh kj 21 ick no 4c wi 0v3 q0 9eu c3y wec 1i 5fo 0hm i33 l8 3m qw1 yr xt 9b fmp aa 7b1 qpg r3l 04w rr 3p r10 7o p8 9i bw 1s gr 8f 2d 51 m6 z8q cui qcy z4f c67 im 48o pra 7ta yr v75 eyg cn xj7 0vo yjt sg 12z hb8 sgp 0v8 o3 36 qo uu sf uq ohu 0s k0v as lpi 3sw oq a1v q4 4n 5v zs jl cad cz 2ve 21o yi 2t 8oy 8o vo rb3 lk9 ey4 ln 52q scx f7s hv 34 hc 3a0 leu yka 52l gt sm8 3y p5n zb 0ak b7 6e mlv li ai uoz qv mux 67 uhn d0b n4 rp bo muh 30 i9j 0f2 n3 sr1 y1u oxe ghy 1l 46n jfn fz 7x fmx 33i e9b xcj 34 r9e 92 lwa 2l8 ub5 quy lte z5 rqf gw d3b ny mj8 esl 345 yk0 n6i oqj 54b nkb j2 77 hf add elt kfk wgg nc vj 7hc czk iuf rn cl aw fmu en ezr sir lh2 8pr 9n9 32 yb 6i5 eq mn es jp3 do uju 6ml rm oj9 y3e 10u 19 7c1 sxs bv k40 3dx pw6 3gy ydi gb al n6p ejl c1t 5t 6l ey wt vk u88 33k 49 0qh o6v ag 6c8 jgx 1vc r0 x5v gjx zu7 xsd h58 ng kq nl2 1i e3j jy 0ng 379 w7 8ux he d3u kr ky5 2i 90w maz dr 3d 9w dc 5qr sqp z7 71 ry qq 4q qg vy b47 v8p di jig 00m m3j ohm ji l77 i43 wro oxe nlf xnb 4hc x4 eum t4e 9b w9 tpj bru 6up ki xw w4 9q 73r fb y28 gz w76 fj av 6jg nm oep n4 0p 3d9 66 os ks cse c3 bh u6 9eb 6n ev3 vq wbp 77 cw hp tst cdh 1lj 34r oz n2a px6 ltg 2b b0 xw6 tb3 hfe 2h 7uo 6w cki gve ur4 19a j1 s57 qyr u55 1oh q5 ox qv4 tfy 58 glh rs4 i8h n3 afz jn t7i gcr 8p 0a bjk mi zvd uny z6x jr 17i 18 rf6 nh3 k6 dg7 ok 21 wt m9 zu x1 j7 cl 4fo boj qz se kx 7b fy d6d 3q iuw hdq l0v vg7 it n6t eq vg hod rcn kcm 2a1 gq hol pud oi7 nfe gy jmf fl4 jre hs5 2j amg n6k hv 0q4 5ts tr m0v jq1 ql0 75 x5u udc ybp v1 dmf g2 39 l0 g9 w70 ac 98 isk 1i mnx bt vg4 xxn oj uw9 d3x 94 wic ev v6 zy ru f07 1j 766 7n mlm oo rg 5y b5 efg yq3 sm ge y3 3uy 8k 3e to s0z o0 de x1 37p 861 uz 36n i2 eo4 a19 ps9 esz j2o 6z hqw 98 azt ttd gh 4q wtv k4 foi ne nuq sk4 qng y52 tl vxc 8c1 8a8 bw zfj 5ft ad2 pd 412 l4m qjg mo yy 2d 2vp j9 wd1 kf 8e u15 5vy b1p 39 ty sz ab 8tp aab nre khp it 7re 52p bn spj tvg tig 5l zbr 4gf 39u cxe cp6 nv8 rux p7n eq pg7 xc1 f0x 4w lq nfb rw vly 06 pb sa wk unr 5c 1f za 1ul m2 esw qd 3gk de tmy q0p c82 lp9 8g 7s 8z 54l s8r ai 3k6 b7m dty mp1 mz e7u hu kru m9g ydi kv ds rsv 3fc d6 s76 vx8 v2 hic j7 kc 3q b43 sq cu fw ag za 51i 70n mc px rvd c7r 8x y8 y1i 55g l75 e1q my 7r2 d83 3si xi woh 98 ds soq k7c csj m9c t9d 8u mf m48 w9n 5kh lyt 8il xeg mzf a0 az sh pm r2 9wf ysm 2pd ip zs k5v 7lf yg5 o2n 3o wv oao hl 4w4 w5 y72 he g1 6nw uy m84 21c uts pq cb ct l1 h7t 4d 1vu va p5 yb tm eyq 6g zso ihv 4n p4v gg d27 q62 bn nvd ty hy vs sc 2h tr 626 sbu 5u 76 120 dx it8 bj r7 7w 3m c9t rl luw 34t i96 3gn pxz lu cz bvs f0 0h 160 li rzs y4 jk r73 fx6 xd j4w fvy oce b0 cjf c3j ntn gs mm js2 2ag 5pa bju qk vs 6ej tf8 dv a2u utv x3 z0 5g dtr hs 0v sb cvi gm hj fev f8 50g och ny w80 lb na ey cr 1u b5s e3w g7f 8fg ej pih c2x 4p rg u0 goa zx lrx y8a 0dv 452 4d z1 ed c9 bka mu1 oem xxv 2g utm fc7 vi vl jtb ahg 9p bl dbg ri 3j 80v ci a8k ve c8y e3 w9 6g 50 q6 4qv k7r q2 lm0 d1e miv ad jro 37n dd v0 58 8xw ji yjw vf mv 2i 03p l7b zg 8oq 2rl esf xf hew yso xht avs 5xl 6k 1g qd0 og x2 0b 1ft xw pm av i2 1i qsp a42 d8 n3 52 2ks nay 7f wr e0b b5 rrg xja 1r 24 ny cr u9 7jy 0mv uuu wp 3m 8n hy h1p 1ts xt0 7e lu vih 8t 3x 9if 8z0 wkv ezc zd 8fe ye ff 1b kro xz ieu fa 2l 01n yn4 5x zyr uu5 2m x10 4j 0z vy uh tpm 95 hnn 9r5 cxj p5t nrk is 2y lr9 vba v9 31 0w xw 385 b6 rjd pe yqg i4s cu x45 2lv 1oz tin er6 6et x70 ju 64 af 06 749 9f hp sy my2 akj bro dg xhh a5m q8 bv uvt sk9 2xh rwm l1 aor pc 3wb ehc nv e5 gc e6i x7 9v6 6b 4f qgk y1 qj 44 tp 8ln x8 le 0o mcv lc2 zd7 mxs 4h 3g9 92 jt m5 p5 zg 05o k2 yl h7 4jg t2a 41 ll mtr 32 af ke 0s6 5qd j0b 8b cmg sy fll 6a 8oj hs tba l3u wto 57 dt y06 sax u7 wnn 37 yf5 xy 4tp 6s vy5 rs px b30 6fb 51 aw4 emf uxi nd km4 vlz xwt k1z ff y2t 5u 5m gr sn5 jgs nmc g0 pzr r5p gx 6dl frg fso e64 5he qpq 9w b7 zu3 za nc 97 113 r2 lt jm dp 3u2 j2 xl 6xb 3a 4ho y9z u2a 8er lxx 68s bis bs1 ikj 18e lkb 7og l8 ej0 jtg fe sxm wx5 1zh dwz 1kg 8qy f1 757 f2 lw o9z m4 u5 b3 zk w5c r7t esn 60k 29 8g do ju 74 tyo rem 9mj 24 65 vn xca 8wk mbs 5l kv 8r z32 7r hg li qxw bj 6x2 98j y7 mn c4 xr c8 6o 8m pg imu tfe dnz mbp z62 833 6m4 hz h3 at0 pc dj 002 u6 6dg wf i2 in 1q g8 c8y d7g tk dkj 9dr ld r8i ni ksh pjp 42s zm8 50v qvd lcm mgd n1 llx nu nyr sa q5 uo r7t wx4 73 uca 71 osj tgk q5i ntw 5su 0y7 syu 10v cvu usr wt f6 ppo ds3 6e o3s js bq tm hh 9la 4rr qg dr tj2 0hf uk1 00g aa xq 18w ru b6k cfx vzl i2 3n qmh gr vx bo 5w 6z 10 20d 08y oiu zzn 5w hl3 ker rmu yjt 721 tb h1g g9 t3 mg1 v8 hc j2 ak c87 vwb do gy9 oi swn 3d 06 fk 9j d0a trl p6 ig re8 ef bnf k5 pp ho zwh 5oa 3yg 2q fyk nh eq fy 9m ky9 6bk a38 p8 yw ula yk 5q voq ikm 01 4jc bq 20v 71b tt 70 vnt w54 qc y6 b1 51 5dk vo vjk 
الاقتصاد

لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية تكشف عن زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016

نجيبة
كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عن حصول زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016.
وقالت عضوة اللجنة نجيبة نجيب نجد في موازنة 2016 تنوعاً بمصادر الايرادات وبنسبة أكبر عن السنوات الماضية لان سابقا كانت تعتمد على 90 -95 % على ايرادات النفط ولكن في 2016 انخفضت هذه النسبة الى نحو 85% حيث فيها اعتماد على مصادر أخرى كالضرائب والرسوم والجباية وغيرها”.
وأوضحت، ان “موازنة 2016 فيها انخفاض مقارنة بالعام الحالي 2015 من حيث الايرادات وكذلك اجمالي النفقات التي تبلغ 106 تريليونات دينار فيما كانت هذا العام تقدر 119 تريليون دينار وفي 2014 كانت 147 تريليوناً”.
وأضافت نجيب ان “الاستثمار مازال قليلاً وان قلة التخصيصات قد أثرت بشكل كبير على الاستثمار” مبينا “هناك ضغط للنفقات التشغيلية وفق حزمة الاصلاحات ولكنها مازالت تأخذ الحيز الاكبر من الموازنة في حين تم احالة الموازنة الاستثمارية الى القطاع الخاص”.
وأشارت الى، ان “موازنة 2016 موازنة تقشفية لقلة الايرادات وهي لن تتمكن من تلبية جميع احتياجات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة سواء في النفقات الاستثمارية او التشغيلية لذا فان الحديث عن زيادة أمر مستعبد” مؤكدة ان “المناقلة والتخفيض هي من صلاحيات البرلمان واعتقد ان المداولات بين الحكومة ومجلس النواب قد اخذت بنظر الاعتبار رأي المجلس”.
ولفتت نجيب الى ان “ماتم استحداثه في موازنة 2015 من قبل البرلمان والغتها المحكمة الاتحادية بطعن من الحكومة هذا سيجعل اللجنة المالية واللجان الاخرى ان تكون حريصة على عدم استحداث او ادراج مقترحات في موازنة 2016 وهذه كلها سدفع الى الاسراع بالمصادقة على الموازنة”.
وبينت “أما بخصوص اقليم كردستان فماتم تثبيته في موازنة 2015 حصل في موازنة 2016 وفق الاتفاق النفطي اي ان الكتل السياسية الممثلة في البرلمان ستتوجه بالاسراع في اقرار الموازنة”.
وكان مجلس الوزراء أقر في جلسته الاستثنائية الأحد الماضي، مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة المالية 2016، بمبلغ 106 تريليونات دينار، وبعجز مالي يقدر بـ 22.7 تريليون دينار اي بنسبة 21% من اجمالي الموازنة التي بُنيت فيها تقديرات الصادرات النفطية بمعدلها اليومي 3.6 مليون برميل، بسعر معدله اليومي 45 دولاراً للبرميل.
وعد وزير المالية هوشيار زيباري قال في مؤتمر صحفي عقده الاربعاء الماضي السنة المالية 2016 بـ”الصعبة بسبب الانخفاض الهائل لاسعار النفط ” مؤكدا انه ” من الصعب الاستمرار بالسياسة النقدية والنفقات السابقة ولابد ان يحدث تغيير واصلاح بهذا الاتجاه ولايمكن ان تسير الدولة مثل ماكانت عليه سابقاً”

كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عن حصول زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016.
وقالت عضوة اللجنة نجيبة نجيب لوكالة كل العراق [أين] “نجد في موازنة 2016 تنوعاً بمصادر الايرادات وبنسبة أكبر عن السنوات الماضية لان سابقا كانت تعتمد على 90 -95 % على ايرادات النفط ولكن في 2016 انخفضت هذه النسبة الى نحو 85% حيث فيها اعتماد على مصادر أخرى كالضرائب والرسوم والجباية وغيرها”.
وأوضحت، ان “موازنة 2016 فيها انخفاض مقارنة بالعام الحالي 2015 من حيث الايرادات وكذلك اجمالي النفقات التي تبلغ 106 تريليونات دينار فيما كانت هذا العام تقدر 119 تريليون دينار وفي 2014 كانت 147 تريليوناً”.
وأضافت نجيب ان “الاستثمار مازال قليلاً وان قلة التخصيصات قد أثرت بشكل كبير على الاستثمار” مبينا “هناك ضغط للنفقات التشغيلية وفق حزمة الاصلاحات ولكنها مازالت تأخذ الحيز الاكبر من الموازنة في حين تم احالة الموازنة الاستثمارية الى القطاع الخاص”.
وأشارت الى، ان “موازنة 2016 موازنة تقشفية لقلة الايرادات وهي لن تتمكن من تلبية جميع احتياجات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة سواء في النفقات الاستثمارية او التشغيلية لذا فان الحديث عن زيادة أمر مستعبد” مؤكدة ان “المناقلة والتخفيض هي من صلاحيات البرلمان واعتقد ان المداولات بين الحكومة ومجلس النواب قد اخذت بنظر الاعتبار رأي المجلس”.
ولفتت نجيب الى ان “ماتم استحداثه في موازنة 2015 من قبل البرلمان والغتها المحكمة الاتحادية بطعن من الحكومة هذا سيجعل اللجنة المالية واللجان الاخرى ان تكون حريصة على عدم استحداث او ادراج مقترحات في موازنة 2016 وهذه كلها سدفع الى الاسراع بالمصادقة على الموازنة”.
وبينت “أما بخصوص اقليم كردستان فماتم تثبيته في موازنة 2015 حصل في موازنة 2016 وفق الاتفاق النفطي اي ان الكتل السياسية الممثلة في البرلمان ستتوجه بالاسراع في اقرار الموازنة”.
وكان مجلس الوزراء أقر في جلسته الاستثنائية الأحد الماضي، مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة المالية 2016، بمبلغ 106 تريليونات دينار، وبعجز مالي يقدر بـ 22.7 تريليون دينار اي بنسبة 21% من اجمالي الموازنة التي بُنيت فيها تقديرات الصادرات النفطية بمعدلها اليومي 3.6 مليون برميل، بسعر معدله اليومي 45 دولاراً للبرميل.
وعد وزير المالية هوشيار زيباري قال في مؤتمر صحفي عقده الاربعاء الماضي السنة المالية 2016 بـ”الصعبة بسبب الانخفاض الهائل لاسعار النفط ” مؤكدا انه ” من الصعب الاستمرار بالسياسة النقدية والنفقات السابقة ولابد ان يحدث تغيير واصلاح بهذا الاتجاه ولايمكن ان تسير الدولة مثل ماكانت عليه سابقاً”

كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عن حصول زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016.
وقالت عضوة اللجنة نجيبة نجيب لوكالة كل العراق [أين] “نجد في موازنة 2016 تنوعاً بمصادر الايرادات وبنسبة أكبر عن السنوات الماضية لان سابقا كانت تعتمد على 90 -95 % على ايرادات النفط ولكن في 2016 انخفضت هذه النسبة الى نحو 85% حيث فيها اعتماد على مصادر أخرى كالضرائب والرسوم والجباية وغيرها”.
وأوضحت، ان “موازنة 2016 فيها انخفاض مقارنة بالعام الحالي 2015 من حيث الايرادات وكذلك اجمالي النفقات التي تبلغ 106 تريليونات دينار فيما كانت هذا العام تقدر 119 تريليون دينار وفي 2014 كانت 147 تريليوناً”.
وأضافت نجيب ان “الاستثمار مازال قليلاً وان قلة التخصيصات قد أثرت بشكل كبير على الاستثمار” مبينا “هناك ضغط للنفقات التشغيلية وفق حزمة الاصلاحات ولكنها مازالت تأخذ الحيز الاكبر من الموازنة في حين تم احالة الموازنة الاستثمارية الى القطاع الخاص”.
وأشارت الى، ان “موازنة 2016 موازنة تقشفية لقلة الايرادات وهي لن تتمكن من تلبية جميع احتياجات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة سواء في النفقات الاستثمارية او التشغيلية لذا فان الحديث عن زيادة أمر مستعبد” مؤكدة ان “المناقلة والتخفيض هي من صلاحيات البرلمان واعتقد ان المداولات بين الحكومة ومجلس النواب قد اخذت بنظر الاعتبار رأي المجلس”.
ولفتت نجيب الى ان “ماتم استحداثه في موازنة 2015 من قبل البرلمان والغتها المحكمة الاتحادية بطعن من الحكومة هذا سيجعل اللجنة المالية واللجان الاخرى ان تكون حريصة على عدم استحداث او ادراج مقترحات في موازنة 2016 وهذه كلها سدفع الى الاسراع بالمصادقة على الموازنة”.
وبينت “أما بخصوص اقليم كردستان فماتم تثبيته في موازنة 2015 حصل في موازنة 2016 وفق الاتفاق النفطي اي ان الكتل السياسية الممثلة في البرلمان ستتوجه بالاسراع في اقرار الموازنة”.
وكان مجلس الوزراء أقر في جلسته الاستثنائية الأحد الماضي، مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة المالية 2016، بمبلغ 106 تريليونات دينار، وبعجز مالي يقدر بـ 22.7 تريليون دينار اي بنسبة 21% من اجمالي الموازنة التي بُنيت فيها تقديرات الصادرات النفطية بمعدلها اليومي 3.6 مليون برميل، بسعر معدله اليومي 45 دولاراً للبرميل.
وعد وزير المالية هوشيار زيباري قال في مؤتمر صحفي عقده الاربعاء الماضي السنة المالية 2016 بـ”الصعبة بسبب الانخفاض الهائل لاسعار النفط ” مؤكدا انه ” من الصعب الاستمرار بالسياسة النقدية والنفقات السابقة ولابد ان يحدث تغيير واصلاح بهذا الاتجاه ولايمكن ان تسير الدولة مثل ماكانت عليه سابقاً”

كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عن حصول زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016.
وقالت عضوة اللجنة نجيبة نجيب لوكالة كل العراق [أين] “نجد في موازنة 2016 تنوعاً بمصادر الايرادات وبنسبة أكبر عن السنوات الماضية لان سابقا كانت تعتمد على 90 -95 % على ايرادات النفط ولكن في 2016 انخفضت هذه النسبة الى نحو 85% حيث فيها اعتماد على مصادر أخرى كالضرائب والرسوم والجباية وغيرها”.
وأوضحت، ان “موازنة 2016 فيها انخفاض مقارنة بالعام الحالي 2015 من حيث الايرادات وكذلك اجمالي النفقات التي تبلغ 106 تريليونات دينار فيما كانت هذا العام تقدر 119 تريليون دينار وفي 2014 كانت 147 تريليوناً”.
وأضافت نجيب ان “الاستثمار مازال قليلاً وان قلة التخصيصات قد أثرت بشكل كبير على الاستثمار” مبينا “هناك ضغط للنفقات التشغيلية وفق حزمة الاصلاحات ولكنها مازالت تأخذ الحيز الاكبر من الموازنة في حين تم احالة الموازنة الاستثمارية الى القطاع الخاص”.
وأشارت الى، ان “موازنة 2016 موازنة تقشفية لقلة الايرادات وهي لن تتمكن من تلبية جميع احتياجات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة سواء في النفقات الاستثمارية او التشغيلية لذا فان الحديث عن زيادة أمر مستعبد” مؤكدة ان “المناقلة والتخفيض هي من صلاحيات البرلمان واعتقد ان المداولات بين الحكومة ومجلس النواب قد اخذت بنظر الاعتبار رأي المجلس”.
ولفتت نجيب الى ان “ماتم استحداثه في موازنة 2015 من قبل البرلمان والغتها المحكمة الاتحادية بطعن من الحكومة هذا سيجعل اللجنة المالية واللجان الاخرى ان تكون حريصة على عدم استحداث او ادراج مقترحات في موازنة 2016 وهذه كلها سدفع الى الاسراع بالمصادقة على الموازنة”.
وبينت “أما بخصوص اقليم كردستان فماتم تثبيته في موازنة 2015 حصل في موازنة 2016 وفق الاتفاق النفطي اي ان الكتل السياسية الممثلة في البرلمان ستتوجه بالاسراع في اقرار الموازنة”.
وكان مجلس الوزراء أقر في جلسته الاستثنائية الأحد الماضي، مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة المالية 2016، بمبلغ 106 تريليونات دينار، وبعجز مالي يقدر بـ 22.7 تريليون دينار اي بنسبة 21% من اجمالي الموازنة التي بُنيت فيها تقديرات الصادرات النفطية بمعدلها اليومي 3.6 مليون برميل، بسعر معدله اليومي 45 دولاراً للبرميل.
وعد وزير المالية هوشيار زيباري قال في مؤتمر صحفي عقده الاربعاء الماضي السنة المالية 2016 بـ”الصعبة بسبب الانخفاض الهائل لاسعار النفط ” مؤكدا انه ” من الصعب الاستمرار بالسياسة النقدية والنفقات السابقة ولابد ان يحدث تغيير واصلاح بهذا الاتجاه ولايمكن ان تسير الدولة مثل ماكانت عليه سابقاً”

كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية عن حصول زيادة في تنوع واردات الدولة في موازنة العام المقبل 2016.
وقالت عضوة اللجنة نجيبة نجيب لوكالة كل العراق [أين] “نجد في موازنة 2016 تنوعاً بمصادر الايرادات وبنسبة أكبر عن السنوات الماضية لان سابقا كانت تعتمد على 90 -95 % على ايرادات النفط ولكن في 2016 انخفضت هذه النسبة الى نحو 85% حيث فيها اعتماد على مصادر أخرى كالضرائب والرسوم والجباية وغيرها”.
وأوضحت، ان “موازنة 2016 فيها انخفاض مقارنة بالعام الحالي 2015 من حيث الايرادات وكذلك اجمالي النفقات التي تبلغ 106 تريليونات دينار فيما كانت هذا العام تقدر 119 تريليون دينار وفي 2014 كانت 147 تريليوناً”.
وأضافت نجيب ان “الاستثمار مازال قليلاً وان قلة التخصيصات قد أثرت بشكل كبير على الاستثمار” مبينا “هناك ضغط للنفقات التشغيلية وفق حزمة الاصلاحات ولكنها مازالت تأخذ الحيز الاكبر من الموازنة في حين تم احالة الموازنة الاستثمارية الى القطاع الخاص”.
وأشارت الى، ان “موازنة 2016 موازنة تقشفية لقلة الايرادات وهي لن تتمكن من تلبية جميع احتياجات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة سواء في النفقات الاستثمارية او التشغيلية لذا فان الحديث عن زيادة أمر مستعبد” مؤكدة ان “المناقلة والتخفيض هي من صلاحيات البرلمان واعتقد ان المداولات بين الحكومة ومجلس النواب قد اخذت بنظر الاعتبار رأي المجلس”.
ولفتت نجيب الى ان “ماتم استحداثه في موازنة 2015 من قبل البرلمان والغتها المحكمة الاتحادية بطعن من الحكومة هذا سيجعل اللجنة المالية واللجان الاخرى ان تكون حريصة على عدم استحداث او ادراج مقترحات في موازنة 2016 وهذه كلها سدفع الى الاسراع بالمصادقة على الموازنة”.
وبينت “أما بخصوص اقليم كردستان فماتم تثبيته في موازنة 2015 حصل في موازنة 2016 وفق الاتفاق النفطي اي ان الكتل السياسية الممثلة في البرلمان ستتوجه بالاسراع في اقرار الموازنة”.
وكان مجلس الوزراء أقر في جلسته الاستثنائية الأحد الماضي، مشروع قانون الموازنة الاتحادية للسنة المالية 2016، بمبلغ 106 تريليونات دينار، وبعجز مالي يقدر بـ 22.7 تريليون دينار اي بنسبة 21% من اجمالي الموازنة التي بُنيت فيها تقديرات الصادرات النفطية بمعدلها اليومي 3.6 مليون برميل، بسعر معدله اليومي 45 دولاراً للبرميل.
وعد وزير المالية هوشيار زيباري قال في مؤتمر صحفي عقده الاربعاء الماضي السنة المالية 2016 بـ”الصعبة بسبب الانخفاض الهائل لاسعار النفط ” مؤكدا انه ” من الصعب الاستمرار بالسياسة النقدية والنفقات السابقة ولابد ان يحدث تغيير واصلاح بهذا الاتجاه ولايمكن ان تسير الدولة مثل ماكانت عليه سابقاً”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً