قيادة عمليات نينوى تنقل مقر عملياتها من اربيل إلى محور مخمور في أقرب نقاط التماس

نينوى

نقلت قيادة عمليات نينوى مقر عملياتها من اربيل إلى محور مخمور بالقرب من قرية الحاج علي، التي تعد أقرب نقطة من نقاط التماس بين قوات البيشمركة ومسلحي تنظيم داعش.

ورأى مسؤول محلي أن ذلك ايذان باقتراب ساعة الصفر، لشن العملية العسكرية المرتقبة، الهادفة لطرد مسلحي تنظيم داعش من مدينة الموصل بعد أكثر من عام على السيطرة عليها.

يأتي هذا بعد زيارة محافظ نينوى المنتخب نوفل العاكوب ورئيس مجلس المحافظة بشار الكيكي وعدد من اعضاء المجلس إلى بغداد، من أجل التباحث مع الحكومة العراقية حول موعد بدء عملية استعادة الموصل.

يشار إلى أن أكثر من ألف شخص من مسلحي عشائر الجبور والسبعاوي واللهيب والحمداني في طليعة قوات البيشمركة في ذلك المحور، بالإضافة إلى اهالي المنطقة وشرطة الموصل.

Related Posts

LEAVE A COMMENT