الأمير الأردني علي بن الحسين يعتبر أن الأحداث الأخيرة التي شهدتها الفيفا أثبتت بأن لا أحد فوق القانون

علي-بن-الحسين

اعتبر الأمير علي بن الحسين بأن الأحداث الأخيرة التي شهدتها المنظمة الكروية الفيفا أثبتت بأن لا أحد فوق القانون.

وطالب الأمير علي رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم وأحد المرشحين للانتخابات الرئاسية في الاتحاد الدولي باجراء الانتخابات في موعدها المقرر في السادس والعشرين من شباط فبراير المقبل.

وأوضح الأمير في بيان انه مع ازدياد عمق الأزمة فقد برزت الحاجة لأن يتجاوز الاتحاد مرحلة القيادة المؤقتة وأن ينتخب رئيساً يتحمل المسؤولية, وإن تأجيل الانتخابات المقررة سيرجئ فقط التغيير المطلوب وسيصنع المزيد من عدم الاستقرار، وستكون تلك بمثابة رسالة للعالم أنه لم تتم الاستفادة من الدروس وأن صفقات الباب الخلفي نفسها التي شوهت سمعة الفيفا في المقام الأول ما زالت مستمرة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT