مقتل واصابة 34 عنصرا من تنظيم “داعش” بينهم القيادي “صطام محسن” خلال الضربات الجوية بمحافظة نينوى

قصف طيران التحالف الدولي

قتل واصيب اربعة وثلاثون عنصرا من تنظيم داعش بينهم قيادي خلال الغارات الجوية الدولية التي استهدفت معاقلهم بمحافظة نينوى.

واكدت مصادر للتغيير مقتل ما يسمى بوالي قضاء البعاج المدعو صطام محسن واربعة من مرافقيه بغارة جوية استهدفت عجلة كانت تقلهم غرب الموصل فيما قتل واصيب سبعة عشر عنصرا من داعش بقصف جوي نفذه طيران التحالف الدولي بقيادة واشنطن طال احد تجمعات التنظيم قرب محور تلكيف شمال الموصل.

كما سقط اثنا عشر عنصرا بين قتيل وجريح خلال الغارات التي استهدفت مخازن يتخذها التنظيم مقرا له في منطقة بادوش غرب الموصل.

هذا ووجه طيران التحالف الدولي عددا من الضربات الجوية التي استهدفت تجمعات داعش في ناحية بعشيقة الواقعة شمال شرقي الموصل والتي تعد خط التماس بين قوات البيشمركة وعناصر التنظيم ما أسفر عن مقتل واصابة عدد منهم وإلحاق اضرار بالعجلات والاسلحة التي بحوزتهم.

Related Posts

LEAVE A COMMENT