وزير سابق: المسؤولون عن الملف الاقتصادي اتخذوا قرارات أدت إلى انهيار اقتصاد البلد

محمد-علاوي

اتهم وزير الاتصالات الأسبق محمد علاوي المسؤولين عن الملف الاقتصادي باتخاذ قرارات ستجعل اقتصاد العراق ينهار.

وطالب علاوي بتعريف المواطنين بشأن قرض سندات الخزينة من ثلاثة مصارف عالمية بمقدار ستة مليارات دولار وبفائدة تصل الى سبعة وثلاثين وواحد بالعشرة في المئة سنوياً حتى عام ألفين وثمانية وعشرين، مبينا ان القرض سيدخل ضمن الموازنة التي تعاني نقصا لتغطية الموازنة التشغيلية.

واستبعد علاوي زيادة أسعار النفط وان تصل إلى اكثر من ثمانين دولاراً للبرميل الواحد بسبب انتاج النفط الصخري على المدى المنظور، مرجحاً تراجع سعر النفط الى مستويات الثلاثين دولاراً او حتى اقل خلال السنة المقبلة بسبب زيادة الانتاج الإيراني.

وأضاف علاوي أن السنة المقبلة ستشهد انخفاضا كبيراً في الاحتياط النقدي وستضطر الحكومة لتخفيض الدينار او بالأحرى سينهار الدينار.

Related Posts

LEAVE A COMMENT