نادي روما الإيطالي يتشبث بحظوظه عندما يستضيف برشلونة على ملعب الأولمبي

برشلونة-ميسي
ربما يتطلع مشجعو روما إلى زيارة برشلونة لملعبهم في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم، ببعض الخوف ولا يبدو أن المدرب رودي غارسيا مليء بالثقة.

واحتل روما المركز الثاني في دوري الدرجة الأولى الايطالي في الموسمين الماضيين لكن لا يزال هناك فجوة واضحة بينه وبين أندية اوروبا الكبرى رغم التعاقد مع ايدن دزيكو ومحمد صلاح وتأتي زيارة برشلونة للاستاد الاولمبي الأربعاء التي يستهل بها الفريق الكتالوني مشوار الدفاع عن لقب دوري الأبطال، قبل مرور عام على خسارة روما بسبعة اهداف لواحد بملعبه أمام بايرن ميونيخ في البطولة نفسها, وفي وجود ذلك في الأذهان أوضح غارسيا مدرب روما أنه سيشعر بالسعادة اذا احتل فريقه المركز الثاني في المجموعة التي تضم أيضا باير ليفركوزن وباتي بوريسوف, وستعيد المباراة لويس انريكي مدرب برشلونة إلى النادي الذي أمضى معه موسما غير ناجح قبل ثلاث سنوات عندما كان روما في مرحلة انتقالية واضحة .

Related Posts

LEAVE A COMMENT