أحدث الابتكارات.. آيس كريم لا يذوب

ايس-كريم-لايذوب

تتمشى مع العائلة، أو مع الأصدقاء، والجو حار. تشاهد محل بيع المثلجات والآيس كريم. تشتريه وترغب في الاستمتاع، ولكن الآيس كريم قد يكون مزعجا في بعض الأحيان، والسبب هو أنه يذوب بسرعة، مفسدا متعة تناوله بسبب تلطيخ الأيدي والملابس.
و يبدو أن محبي الآيس كريم سيكون بإمكانهم الاستمتاع بتناوله لفترة طويلة دون الخوف من ذوبانه سريعا، حسبما وعد به باحثون في جامعتي أدنبرة ودندي باسكوتلاندا. فقد توصل الخبراء إلى اكتشاف بروتين يبطئ ذوبان الآيس كريم الذي يتحول سريعا إلى الحالة السائلة. وهذا البروتين لا يبطئ ذوبان الآيس كريم فحسب، بل ويجعل ملمسه ناعما حسبما أكدت الباحثة كيت ماك، التي اكتشفت هذه الطريقة الجديدة.
فبواسطة البروتين والذي يعرف بـ”BSIA”، يتم ربط الهواء والماء والدهون الموجودة في الآيس كريم، ليصبح أكثر مقاومة للذوبان، كما يمنع تشكل البلورات الثلجية بداخله. ما يضمن التركيبة ناعمة الملمس.

مع دفء الربيع يبدأ موسم “الآيس كريم”
تشير المعلومات إلى أن الصينيين هم أول من صنع الآيس كريم كما أن أبو الطب، أبقراط كان يصف المثلجات لعلاج الالتهابات والانتفاخات وآلام البطن. إلا أن إيطاليا تبقى البلد الأشهر عندما يتعلق الأمر بالمثلجات.

جدير بالذكر أن هذا البروتين يتشكل طبيعيا في بعض الأطعمة عبر البكتيريا النافعة. فضلا عن استخدامه في تخمير الكثير من الأطعمة، وفي بعض الأطباق الآسيوية التقليدية.
ويسمح هذا البروتين بتصنيع منتجات بدهون وسعرات حرارية أقل. ويرجح الباحثون أن تكون التركيبة الجديدة جاهزة في غضون ثلاث إلى خمس سنوات.
أما عن تأثير البروتين BSIA على مذاق الآيس كريم، فالأمر لايزال غير معروف بالنسبة للباحثين. لكن كمية البروتين المضافة قليلة جدا، ما يجعل تأثيره على الطعم ضعيفا على حد اعتبار الفريق البحثي.

Related Posts

LEAVE A COMMENT