مركز بغداد لحقوق الانسان: حملة تصفية طائفية يقودها المدير “حيدر صبيح” بسجن التاجي

سجن-العدالة-العراق
توفي ثلاثة معتقلين في سجن التاجي الواقع شمالي العاصمة بغداد بسبب التعذيب المفضي للموت.

واكد مركز بغداد لحقوق الانسان ان التعذيب تم على يد مدير القسم الثاني في سجن التاجي حيدر صبيح المتهم بقتل وتعذيب عشرات المعتقلين في سجن التاجي منذ العام الفين و عشرة والذي يقود منذ شهرين حملة جديدة لتصفية المعتقلين السُنة في سجن التاجي.

كما اكد المركز ان حملة التصفية الطائفية التي يقودها صبيح ضد المعتقلين السُنة في سجن التاجي هي جريمة تتواطئي فيها اطراف سياسية لافتا الى ان تلك الجرائم لم تكن لتستمر لولا الدعم السياسي وتستره على جرائم التصفية الطائفية التي تجري داخل السجون.

وطالب مركزُ بغداد لحقوق الإنسان بعزل حيدر صبيح ومن معه من المشاركين في تلك الجرائم وتقديمهم الى محاكم عادلة لغرض التحقيق معهم في الجرائم التي إرتكبوها ضد المعتقلين.

Related Posts

LEAVE A COMMENT