اخبار العراق

بتريوس: الخطر الحقيقي يأتي من ميليشيات “الحشد الشعبي” التي تدعمها إيران وليس من تنظيم “داعش”

اتهم المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية ديفيد بترايوس

اكد الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية ديفيد بتريوس أن الخطر الحقيقي على استقرار العراق والأمن في المنطقة على المدى الطويل يأتي من ميليشيات الحشد الشعبي التي تدعمها إيران وليس من تنظيم داعش .

وذكر بتريوس خلال رده على اسئلة من صحيفة واشنطن بوست الأميركية ان الميليشيات تقوم بفظاعات ضد المدنيين السنة مقرا بالوقت ذاته بدورها في وقف زحف مقاتلي داعش في المناطق العراقية مبينا ان تجاوزات الميليشيات الشيعية ضد المدنيين السنة تشكل تهديدا لكل الجهود الرامية إلى جعل المكون السني جزء من الحل في العراق وليس عاملا للفشل .

كما وجه بتريوس تحذيرا من تنامي نفوذ هذه المليشيات المدعومة إيرانيا بحيث تصبح الحكومة العراقية عاجزة عن احتوائها مشددا على ان مهمة دحر داعش في العراق يجب أن تنجز من خلال القوات العراقية المدعومة من التحالف الدولي وخلق قوات سنية مناوئة لتنظيم داعش معبرا عن دهشته حول ظهور الجنرال الإيراني قاسم سليماني داخل العراق وهو ينتقل من قائد عسكري يعمل في الخفاء إلى شخصية أكثر علانية متهما إيران بأنها جزء من المشكلة لا الحل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *