تكنولوجيا

فيس بوك تطلق تطبيقاً جديداً لمشاركة الصور بشكل سري

moments

تعتبر ميزة حفظ الصور وتخزينها بشكل سحابي أمراً مهماً بدأت الشركات التقنية بالاهتمام به منذ فترة قريبة، فقد كشفت شركة Flickr عن أدوات جديدة من أجل تحميل أرشيف صورك الكامل وإضافته للتخزين السحابي ووفرت طريقة لترتيبها وتنظيمها كما أن خدمة Google Photos قدمت المزايا نفسها وأضافت عليها إمكانية تخزين الصور ذات الدقة العالية بمساحة غير محدودة، والآن انضمت فيس بوك إلى هاتين الشركتين عبر تطبيق جديد للصور.

 

فقد أطلقت الشركة تطبيقاً جديداً على أندرويد و iOS يدعى Moments يهدف إلى الحفاظ على مئات الصور الموجودة في هاتفك والتي توجد فيها أنت وأصدقائك وإتاحة الفرصة لك في مشاركتها معهم عبر بضع نقرات، فبواسطة تقنية التعرف على الوجوه التي تعد التقنية الأساس في اقتراح الإشارة لأشخاص ما عند إضافة صورة جديدة يمكن للتطبيق أن يفحص معرض الصور بحثاً عن الوجوه المألوفة ويسمح لك بمزامنتها بشكل سريع مع الشخص المجود في الصورة، وإذا كان صديقك يستخدم التطبيق فإنه سيرى الصور مضافة إلى مجموعة الصور المتزامنة الخاصة بهم، أما إن كان لا يستخدم هذا التطبيق فإنه سيحصل على إشعار على فيس بوك مسنجر يخبره بأن الصور تنتظرهم في تطبيق Moments، ويقوم التطبيق بإنشاء مجموعة من الصور والألبومات التي تجمعك أنت واصدقائك والتي يمكنك مشاهدتها وإعادة تسميتها والبحث عنها بكل سهولة.

 

كغيره من التطبيقات التي يتم تصميمها بواسطة قسم “مخابر فيس بوك الإبداعية” فإن تطبيق Moments يعد استكمالاً أو امتداداً لفكرة قام الآخرون بتجربتها سابقاً، فقد كانت فكرة مشاركة الصور بشكل خاص مع الأصدقاء تشغل بال جميع الشركات التقنية لأكثر من عقد تقريباً لكن جميع الجهود حتى الآن باءت بالفشل ولم يتمكن أحد من حل مشكلتين أساسيتين الأولى هي عدم إمكانيتهم تحديد مكان أصدقائك مما يعني أنك ستحتاج لتعليم التطبيق بنفسك (الأمر الذي يتم غالباً بواسطة ربطه مع فيس بوك مما يجعلك تتساءل عن عدم قيامك بمشاركة الصور على فيس بوك من الأساس)، والثانية هي طلبهم من جميع أصدقائك القيام بتحميل التطبيق الجديد لمشاهدة الصور بنفسهم حيث تبين أن معظم الناس لا يحبون تحميل تطبيقات مشاركة الصور.

 

 

من الناحية الأخرى يدخل تطبيق Moments بقوة في عالم مشاركة الصور متسلحاً بميزتين اثنتين تعطيه الأفضلية على حساب التطبيقات الأخرى، فهو من جهة أولى يعلم مكان وجود أصدقائك كما أنه من جهة أخرى يستفيد بشكل كبير من قاعدته الشعبية الكبيرة التي تبلغ 700 مليون مستخدم من أجل الترويج لهذا التطبيق الجديد، وإذا لم تكن قد قمت بتثبيته فإنك ستتلقى رسالة من صديقك على تطبيق مسنجر تطلب منك تحميله في كل مرة تتم مشاركة الصور معك، وإذا قمت بتثبيته فإنك سترى الصور إضافة إلى إمكانية مشاركة الصور الخاصة بك أيضاً.

 

وقد صرحت فيس بوك أن هذا التطبيق سيساعد الناس أخيراً على مشاركة جميع الصور من حفلات الأعراس وأعياد الميلاد والتي كان قدرها البقاء في معرض الصور للأبد، وهو يقوم بتصنيف وفرز الصور اعتماداً على تاريخ التقاطها والأشخاص الموجودين فيها من اجل المساعدة على جمع الأحداث والمناسبات المشتركة معاً.

 

يمكنك حفظ أي صورة تمت مزامنتها معك على معرض الكاميرا الخاص بك أو مشاركتها باستخدام أوراق المشاركة على iOS وأندرويد، ومن الواجب التنويه إلى أن هذا التطبيق يعتمد على ميزة يجدها الناس مرعبة بعض الشيء وهي تقنية التعرف على الوجوه، وفي الواقع فإنه لا يمكن لأحد أن ينكر الإحساس البسيط بعدم الراحة عندما يقوم فيس بوك بالتعرف على أحد أصدقائك في صورة ما ويطلب منك الإشارة إليه.

 

 

هذه التقنية نفسها موجودة في تطبيق Moments الذي سيقوم بفحص كل صورة في معرض صورك بحثاً عن الأشخاص الذين تعرف عليهم، وإذا كنت قد فعلت اقتراحات الإشارة على حسابك فإن أصدقائك سيكونون قادرين على الإشارة لك ومشاركة صورك بشكل خاص مع الآخرين باستخدام هذا التطبيق، ولذا فإن لم تكن ترغب أن تتعرف شبكة التواصل الاجتماعي على وجهك فإنه يجب عليك أن تقوم بتعديل الإعدادات.

 

وفي الاختبارات التجريبية أبدى Moments أداءً دقيقاً وقوياً بشكل كافٍ جعلني أتساءل عن سبب قيام الشركة بتصميمه كتطبيق منفصل عن التطبيق الرئيسي، وقد صرح مدير الإنتاج في الشركة ويل روبن أنه كان من المهم أن ينظر الناس إلى التطبيق على أنه مكان آمن ومستقل لمشاركة الصور خلافاً للتطبيق الرئيسي.

 

وتختلف طريقة المشاركة في Moments بشكل كبير عن المشاركة في التطبيقات الأخرى نظراً لأنه أكثر خصوصية ومقتصر على عدد محدود من الأصدقاء، ونظراً لأن منشورات فيس بوك تتم مشاركتها مع الأصدقاء بشكل تلقائي فإنه يتوجب على فيس بوك إنشاء خدمة خاصة لأرشفة الصور بالطريقة نفسها التي تقوم بها الشركات المنافسة مثل أمازون، أبل، جوجل و ياهو.

 

لكن ما يميز فيس بوك بشكل أساسي عن هذه الشركات الأخرى ويضعها في المقدمة هو تمتعها بإمكانية تحديد مكان أصدقائك ونتيجة للقاعدة الشعبية الكبيرة لها فإن إرسال وتلقي الصور يعد أسهل بكثير.

 

 

على أي حال، فإنه يبدو أن رسالة طلب تحميل التطبيق التي ترسلها الشركة على مسنجر غير كافية لزيادة استخدام Moments كما أن هناك بعض الشكوك حول فائدة هذا التطبيق حتى من

اجل إعادة اكتشاف الصور التي تقوم بالتقاطها دائماً رغم أننا قد نفضل مفاجأة أصدقائنا بالصور القديمة المحرجة والمضحكة على Moments بشكل سري على أن نقوم بمشاركتها بشكل عام على فيس بوك.

 

ختاماً، إذا كنت ترغب في حل كامل ومثالي لإدارة الصور فإنه يجب عليك أن تبحث عنه في مكان آخر، لكن إن دل تطبيق Moments على شيءٍ ما فإنه يدل على اهتمام شركة عملاقة أخرى بمشاركة الصور وتنظيمها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *