“الحشد الشعبي” يعارض التعزيزات الأميركية في الانبار

المتحدث-باسم-مليشيا-الحشد-الشعبي-كامل-النوري-

عد قيادي في قوات الحشد الشعبي قرار الولايات المتحدة الاميركية، إرسال عسكريين الى الأنبار هو محاولة لسرقة الانتصارات التي ستحققها قوات الحشد الشعبي مع القوات العسكرية الأخرى في مدينتي الرمادي والفلّوجة الخاضعتين لسيطرة تنظيم داعش.

اذ اكد كريم النوري، المتحدث باسم الحشد الشعبي، في تصريح صحفي ان وضع محافظة الأنبار الأمني لا يتطلب إرسال المزيد من المستشارين الأميركيين الى القواعد العسكرية.. مشيرا الى ان قوات الحشد الشعبي في المحافظة، التي وصلت على شكل دفعات خلال الأيام الماضية، قادرة على إدارة معركة تحرير الأنبار، دون الحاجة الى جهد التحالف الدولي.

Related Posts

LEAVE A COMMENT