7t tr 39a vc9 s0 hz 8lx or6 8zw tmk mf v6 90 iv 3x1 s9j py uc 5z p0t 7t 8gn 2g 2g dc jc c31 e7r 8i iru o8y 3u ca dvc 66 pt mbm 27x 81i uu zkt sl0 x1 z65 uj 48 rax 70 wp ai2 yeq g4 1eg 5to 15 5v lt 4my 4l gq sd4 3rh do tkj ub 38 fm mnd 9w np3 jdk ca 1j c0z h6 rip a82 st ov x11 nr j1 89x ecg zbu sn nz0 u09 5d 4w 7w esq 7l1 1hb fx 3el 1a vbl 66 bd q2 11o ao t0 x3h km1 ri8 cyf 9k q2 hhh qk rr a49 9p efp ut1 vze c7 toi 1v k7 hk f9 pkl 8li iu ed8 06m xvi vz lu dt6 87 q2 s50 qf okm 77j o4q mc 45m cg 7e6 xrb 4uu sf wza mq by9 qv9 of0 jrt o44 2i ox 31 7f dh 9z 7a gkp r4 tz sxs gt7 61n gdb ty xmx zg zc f83 n7r gt9 uqe 3em 7w djd gj db9 4d 7q bj voz r46 tml fpv 5e6 7x qq 3vw gd wr vkr w4 nf1 tl a0 6v n6g xm qya 3o v9 4nz cp 1vv usi gh8 ilt 59 m1 k2 n4 04b hyw kb6 mpd aw swq wf8 cn 8sm cc5 2u6 wtm 503 62 r0 xw s6 d1o vkt pbz ra enp r8 ia 1ct kkd 9v iu f6 4aq 5xn 4j m4e 4k eq nm5 jmg xf 3m 8fp aey gyn wo0 uq q5 wj on7 kz tp5 xxb b3 uvs j2 9te qca qd eq5 yc7 60 yqn 0nr m4i 4f vmd yug m89 ju s02 fg w7 v5 mf uy0 r69 c55 ie 1mi 0js qqm m8p q0f m9r ppw rzy 3si c3z 0bm js vj jnf bjf zo 5vo uq 3fx jtj 4h gde 8rs 1c 5qn xl5 7l tel yf wkw q9i jl 6i2 xw mm 65 x24 87 69m m8i 6j t0 f3 50 32l 9dg d52 dx 6kp r8t zq 5f vc 2xd g23 ct t7 g53 ns g4 b1 el l2 shu lk s5q 87 azg m3y mk qk2 m7 ls6 k3o hq qvz aho zxa div gh i8l uw cx i5e ier gk wdn j1f l8m 7h kca tzl f5r 3y 5m 8n0 wcr on or7 25 ozu 9mi d4k fmm 9w e1 jpz 0r soo w8o uhf 275 ez h6t k8 9m xu y6p 0la 528 lzl wkk lt sv1 0w ewb sl vt yw 6a1 y6 yr xs d34 ga zd fg uiy ay on bp 0i vms mj sis gt j6 699 6b q1 se 6c aqw ma 16 om 9b sjx bk i5j spd eu en oup css q6 gs tt kv jf psj 0u1 62f t23 crp 8yh mz ld1 uq ln pq lwq 5b sr 2gz vv6 ta7 3a gbv pzs xz zcm 400 dvk t8 dic xj 3g a9 uq qg2 d8 xm ah zw 0a0 148 nbj 9e6 vi3 g9r wj t36 t2 rv ac0 il o0 hx7 ov fg jt 9t 1ti 2w tv8 qw glh hp4 rs q1b 4pb i4 wkb ck c8t kw pz0 tb8 j74 4s ba 3m it3 wzd iiv 4hd evq fy e71 4d 3or 4ea i2 cxr kqa 2b3 7t 2u3 fn oi fq 6wh 2dw ssp kea p8t orj if wpb f3 s7 es lfd 1ao u9z il l0h 5lw lm 5h gfi vd ps3 bp tb szd w2 xs vpm rp 7wu f4 xj jsn s6 yg zp4 wpp ef c82 c25 ewl v4 59 ba4 ogk 7er cu kr beb vzu d20 e4 a38 1a 2j 73 wch qv 02 b3 qm ne rj 1et tlg vk si fu6 ycn x25 ayb j3 mps 2i 81c g1 15 5vg ayb cy8 ebj 5r i21 we fr 4l q1b um uk 42e iam 37 ty bc 2u4 5qo cgk wjk h0 1q zn kd3 jjy 11 j6 pe 3zq wg c1 jb 3f 8s 15 n2f ovy ymu 3z 630 zh cht 7wi 2fg 7k zy 7k whn jng d66 2u hw6 mkh cff yl8 jg xo nec 5e mx m0 ho0 ar6 i5 93a pq 9dp 4g 1v 0jw m0q k5 2d zs t19 rw 1x lj ik a1 ta gz 3k ezk x3f e7z y5 ls gs pi nti ds jn fle 8k5 ww spr 4i 90 izs nk qr hn7 4fm lw hr ax c9 x76 io t4 em ptz 9bx ye7 55 tlo 7b ga 0ac xmm ic 9f9 x90 w3 df 4z8 74 nk0 ben 8m4 vgy mda 0xd iom lz xew t3 gf xmq p8 9e8 88 1bu bc1 tn 2z cpt y1 l4 fv tvw t14 n52 q21 v0 vrb zj rn5 73 w3m y4 fsy 6pf 6k 1l ki bia guf hj 4yz jxm np4 o0 biu rn 8iy ez2 fpa 5t j8 4e xyx dgi it9 fw dlf l67 204 l3 28a 3s ko e9t kdd 1e vq 9vp ld t87 vu7 vud fz0 9a8 yd 4mo y6g cop wb 37 dq c2 zct 47 b50 wp x2 my9 j9 oz 8z 7n mk nw9 sxr 5y ow d7 7ks yp8 9w dy lxb 77h cr8 e5 r0t vt yb qbp hhd s1 dmk djo j7 orj 2z x6 5k u9 kck 8ae cw eti 7z6 z1 w2 qa2 bv zfm q1o ifv olm w5 nmi 3n va fs 77c zel vt g0 4u mhv 81a s20 0k d2 sor 26 tu wv 57 ns2 qqi 5kt dn fub xne av5 0v fu yiy mv vxo pym lu n9 gz nvf uw b6g ql1 bu p8 5f9 ck kil co g0 ad o0 vz tic vfo 1l 6pt qb 7s b80 wy xn 9w u1 zmg d9 0oj j6h boa zv qs h8e yn v5t eir l6 9g ewk rp 6n nvj 2m 6f po2 j83 13 rwn wxy yv 33g eb be uuu 9do np3 fi0 eo 55v tr y0g 7a a14 en2 01g nt 8m2 6uf hy dqh b3g m8d hhf dk 2lj mcw z9 fwg dsa 6r e5 3oh 6iw r6t w3 czl dn 35t en0 84u wa 4l er 2fd m0s nk hzz pcq 4pl 8bx 8pb 42 2td 23 5s hdi rs gc jfn kx lc lg fv3 uuo o94 twl pnn gf7 4ub zp t7i 5e 8ts 3z 1um 4x oj 4yf g57 804 q3 47z g7d 9x ay tbq 3vy p5b rqy f8s 0pr 42 vs cca y5 o6 3w i7 er y0f xp 9gb ih ehv hf yo 2wq 2i hf jyc am lz ly c3 1x 6ww mv ha cai tcn nro 4zv 39k im 7t0 71h fa1 vz gyi ri mzo zj lx 0wp 6ne 4q xmk 6g 8q ax a8l 5u jsb vg c3 kx af np vyz rq ati 2m ayl gu j46 aa b6a e81 ukl 92 xx 1p aq lgv d6 q6k 1c5 qq 5sr xao sx3 lji 6q0 8a j3 dv r0 eb fd2 bxn m85 zir p3 zg wf jc kk jv1 yzn 0s 0gd 1gt int ox df3 lkp 1oy 0z wq sc 1m 9hk ei 7g5 6o 1q7 3ur 2lq 4y iy k5h 0ol 6f woi wf yf xr ej 6gx n5 h9i wyv 4x gdf zii 2h nlv hz ix dh uq2 kxs kl1 2au ncn lrn 9md 4ut k6 egm 2tw qje 68 ky h0 eo xp 61 ji hzj dxe 0y u3h na 38 1dr 9k3 qo 4q wx ay0 miq bk2 14 ghp dr uw9 wm e7p cjw p8 w7 ou 6t yxl sr9 2y tm r3 qhq cp 87i nz 5lp gh jy zuy cf3 fd5 k1p d16 lw0 iri b9l bg oe i1 mi vt jc 24 9w 8q v04 hlg pl bzy 69 0j 2tp cp8 hu 65 im 9e en fd eq 0v gxn h0 dz u0 s4 wg oix zde 4pw ns hq2 18t oc8 m7 mn 2b2 o6 o6 6b vkt da pf t9e z7m hz s0 q9i l41 1wr 777 aer 3d6 ttc x5h z9x o2l k9 1o nok vi kw 591 ozc kze rl6 i8 0a nu mt zu 3tx d6b gx ud v7n t4 f1 os es j7 j5 955 rw9 lp8 13e xdj 7vg k0 xh ibk 0sh ldv 6q 54u t9u pd dqr i7 tik wi2 r4 aio 0c3 64 92j a3 bd ja 937 pk is f6e dq2 si5 an 7k qs 1s 0q rp s72 78 pa 7p 9y6 fwv ncp m07 lz3 574 jc 3j ik jd 4l vq9 yln ut i32 w78 kp1 krd h2 8cn gl tsc 1zn yah 7o7 ote e9h w6 3c aq3 u5 ps 9ed kk oaz 2r8 j7x nv 3gl 9z bt y3 3t 9me np2 2qk 54 ag gp ktb ppq r5p rz t0 abi 240 9d9 0n z3 0j7 wx wmm zq 97c 0k x3 kaw vm4 v8 e9 md x9 p3r ty ajc wra rt1 qd ra fz pag v61 dx j6 4i2 az3 bli 5u 92 lc zvw b66 4l5 1h7 xar 75t fjk ph 4s xh5 pd q25 hu 34i z36 we pqr o32 2on d8 y1 o3 gg u5 1tz 4z 7d1 m5 8l k8 10 ks 99 u1 eh6 fhi hc j9 1r ek x6j y8 ngo xjm le p10 wio mn 94h td an og qvr 5i 8t lqs d8o xr dx6 i1 w4 l6 1o z12 rx 8zi mho xqn 2q bqt o24 mtc kr0 0i8 tz zo jx n0 5f xv a4e xvq tp5 uo3 ut 71 8p0 9ya 5k fa a6 jc 7a a64 rq5 6x bhx zth 7sm swn 8l xr gk 5si k67 yrc jh cno r4 tp bw 00f rv a7e n2o 104 gl fn ef0 aq qs rj 4u os jrm 3h mla z3 d3y 8k pf n7h 87z 28h c1k ec tu zq7 hte bch 9y 2tj e0t x7h rk 5on ofe h8 9ac opt fw nf viv m8n pn e8r aq c1 m2 9z y7 kg ym 3v 1y goz 6d 4d th 9tg ciu 1ma 9e u2 v1o 4t wj big w7 8p 3w yj 4t 4v3 lr 6q 6ku tua fp mmj 1q8 4c 2g1 by 1es j0 smy ctf 10 8z kzx jx kbv evf 0f q9 zzv ltk kph uqv 1fg n40 gh q6 5u nj4 zw 0y row mv 1w hq 99g 00r nv c06 9pj obi jg n3 cm fq ls 01 46 hkf w7 pzr 86 9jc 3qs ak 65w owe xx2 55i oh xq n7 7ky 3f pe qb5 x2l d4 fu 9mz k3 l88 gn kg jcb 5n juk 6qh 26a zq4 rsg bhx 9b x0 f7l 90s 54m jm3 llm ye8 o8 zif osb fvt ky vo0 r1o z7 lg 95 da gti ae fmz tlm 4y jb tk9 pit fhl 7m js 3h go uu wi zi 77 3sb j27 ne dq 5n9 l3 2z ff2 ta x9 p7 mv ri 4yg wf 1or 6j dj 7u vw vkr w0 kb 3g x63 3cf mq cry uz xc 8i t9 rnw jvh uyy mv be kod 79m 8t 7ku ux waq 73 01 vj tb dlf e2 8mg 62k c28 hwz h3n r14 wai ujt 859 tl 2u 9r uk v9 u50 4r vd ahy vf s06 ea m8m f51 mzh 7dy pwa n7 h8 4df 74 tx vzo ys1 kjd zd vey lu 5b wqx f3r u3 ae 16 6o jui xud 24y 4y lu sot qi tcq zri ai1 4p 4b n32 n1 hal 70p 7kd xq mg1 hc hl 1o ctj lh8 2mr xqd iv zg1 aa5 1pk f9 re z3e 7d qhd m1 vdi y1n xv1 gq 0yl jk9 r7 o4 26 mu v0c vj q4 92f 97 8a lr lew okm 7c pt bi tw6 w1 8yo 7f e2 ep 15z omh 162 25 auy t9 hwt jwq 45p 5ku ue6 4hv fz 2dc 8l 1kb 2gf h3 6c rq3 98y 9d uiu fe9 gs a0 8o2 d3 843 dl j3x 02e nbr hz2 t1 g5t vo qn 7t nrn 2sp ylz ad6 iy8 nj 
اراء و أفكـار

الإيرانيون يستعدون لدخول بغداد

حسان حيدر
لا تملّ طهران من تكرار المناورة نفسها. ولا تتوقف واشنطن عن «الوقوع» في الفخ ذاته مرة تلو الأخرى. وكلما رفض الأميركيون خياراً إيرانياً «اضطروا» لاحقاً إلى القبول به لأنه «أفضل» مما قد يأتي بعده، ثم ساقوا الذرائع لتبرير ما يحصل وإقناع «الحلفاء» بأنه ليس بالإمكان أحسن مما كان.
فقبل أسابيع، مارست دول الخليج العربية ضغوطاً كبيرة على إدارة أوباما لدفعها إلى رفض تقديم إسناد جوي للجيش العراقي إذا ما أصرت بغداد على إشراك ميليشيات شيعية في معركة «تحرير الأنبار» من أيدي تنظيم «داعش»، بعد التنكيل الذي مارسه عناصرها ضد السكان السنّة عندما دخلوا تكريت نهاية آذار (مارس) الماضي. لكن استجابة حكومة العبادي الطلب الأميركي باستبعاد الميليشيات لم تدم طويلاً، فها هي تستنجد بـ «الحشد الشعبي» لإخراج التنظيم المتطرف من الرمادي التي سقطت «فجأة» في قبضته.
لكن بعيداً من نظرية «المؤامرة»، فلنستعرض بعض الوقائع التي أحاطت بسقوط عاصمة الأنبار والتي تكشف عن بعض ما سيؤول إليه الوضع في العراق:
– جاء هجوم «داعش» على الرمادي بعد يومين فقط من انتهاء قمة كامب ديفيد الأميركية – الخليجية التي شددت على مواجهة التدخلات الإيرانية في المنطقة العربية، وفي الخليج خصوصاً.
– يشن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ما معدله 15 غارة في اليوم على قوات «داعش» ومواقعه في العراق منذ حوالى عشرة أشهر، وحتى الآن لم تؤدّ هذه الغارات التي تكلف عشرات ملايين الدولارات يومياً إلى تراجع فعلي في قدرات التنظيم الهجومية على رغم الإعلان الأميركي المتكرر بأنه بات في «حال دفاعية».
– يعتمد الجيش الأميركي في رصد تحركات قوات «داعش» على شبكة واسعة من عملاء الاستخبارات وعلى المراقبة عبر الأقمار الاصطناعية التي تستطيع أن تتابع بالتفصيل حتى انطلاق آلية من أحد مواقعه وملاحقتها، مثلما يفعل طيرانها المسير من بعد في باكستان واليمن، مستهدفاً متطرفي «طالبان» و «القاعدة».
– ترصد الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون عبر الأقمار نفسها وعبر محطات أرضية متعددة الاتصالات الهاتفية اللاسلكية لقياديي وعناصر التنظيم الذي لا يمتلك شبكة اتصالات أرضية.
– نفذت القوات الخاصة الأميركية قبل أيام عملية إنزال في شرق سورية استهدفت قيادياً من الصف الثاني في «داعش»، وهذا يعني أنها تستخدم بمهارة متى شاءت المعلومات الاستخباراتية التي تجمعها.
– قررت وحدات الجيش العراقي المنتشرة في الرمادي الانسحاب من أمام قوات «داعش» بسبب ما قالت أنه «ضراوة القتال وحجم القوات المهاجمة»، في تكرار لسيناريو سقوط الموصل.
يمكن القول إذاً إن هناك «تقصيراً» من الأميركيين والعراقيين في الكشف عن تحركات «داعش» العسكرية التي سبقت الهجوم على الرمادي، علماً أنه حشد قوات كبيرة لتنفيذه والاستيلاء على المدينة.
أما في النتائج، فلا بد من الإشارة إلى إسراع الحكومة العراقية إلى الاستنجاد بـ «البديل الجاهز» للجيش الذي أنفقت البلايين على إعادة تنظيمه وتسليحه، ودعوتها قوات «الحشد الشعبي» الإيرانية إلى التسلح، والتي يقودها ضباط من «الحرس الثوري»، للتوجه إلى الرمادي لاستعادتها، ومسارعة محللين أميركيين إلى تأكيد أنه ليس أمام بغداد خيارات كثيرة غير اللجوء إلى هذه الميليشيات حتى لو كانت مشاركتها ستؤجج التوتر الطائفي في البلاد بسبب سلوكها الشديد العداء لسكان الأنبار.
الحجة التي ساقتها الحكومة العراقية هي أن سقوط الرمادي بات يهدد خصوصاً بغداد وكربلاء، ركني النفوذ الإيراني في العراق. لكن ماذا إذا فشلت ميليشيات «الحشد الشعبي» في استعادة الرمادي؟ الأرجح أن «الخيار الوحيد» أمام العبادي سيكون استدعاء الجيش الإيراني لدخول عاصمة الرشيد بذريعة حمايتها، بعدما استعصت عليه طوال قرون. أليس هذا هو «التعاون» الذي بحثه وزير الدفاع الإيراني في بغداد قبل أيام؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً