الغارديان تكشف عن وثائق لجرائم الحرب السرية التي ارتكبها الأسد

الأسد: واشنطن يجب أن تحصل على إذن سوريا لشن الغارات الجوية

كشف تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية عن وجود وثائق تم تهريبها خلال ثلاث سنوات من سوريا تحمل أدلة كافية لتوجيه اتهامات بجرائم حرب للرئيس السوري بشار الأسد واربعة وعشرين من قادة نظامه.

إذ أوضحت صحيفة الغارديان أن الوثائق المسربة كشفت عن دور الأسد في قمع الاحتجاجات التي أدت إلى تفاقم الأوضاع في البلاد واعتقال الآلاف وتعرضهم للتعذيب والقتل في السجون السورية.

مشيرة إلى ان الأدلة تم جمعها من قبل لجنة العدالة الدولية والمحاسبة التي تتكون من محققين وقانونين عملوا سابقا في محاكم جرائم الحرب ليوغوسلافيا وروندا والمحكمة الجنائية الدولية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT