السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة: لا بد من رحيل الأسد من أجل تسوية مشكلة “داعش”

سامنثا باور

اعتبرت السفيرة الاميركية لدى الامم المتحدة سامنثا باور ان مشكلة تنظيم داعش في سوريا ومناطق اخرى من الشرق الاوسط لن تلقى حلاً طالما ان الرئيس السوري بشار الاسد في السلطة.

واضافت باور في تصريح صحفي ان الرئيس الأميركي باراك اوباما على قناعة راسخة بانه لا يمكن معالجة مشكلة داعش في شكل دائم طالما ان مشكلة الاسد لم تلق حلاً مشيرة الى ان الاسباب التي تجعل المقاتلين الاجانب يتدفقون الى سوريا هي القتال ضد الاسد.

واكدت باور اهمية اقناع روسيا وايران بإيقاف دعم الاسد لافتة الى ضرورة ان يعي انصار الاسد بان النظام غير شرعي وان الحرب الاهلية لن تتوقف ما لم يغادر السلطة .

Related Posts

LEAVE A COMMENT