نازحو مدينة الرمادي ينفون انباء عودتهم إلى منازلهم

شهادات حيه يرويها النازحون حول حقيقة المعارك الدائرة في محافظة الانبار

نفت مئات العائلات النازحة من مدينة الرمادي الانباء التي تحدثت عن عودتهم لمنازلهم.

وأكد الأهالي أنهم ما زلوا يسكنون العراء عند منفذ جسر بزيبز بانتظار إلغاء قرار العمل بنظام الكفيل لدخولهم إلى العاصمة بغداد مشيرين الى انه في ضوء عدم حسم المعارك وطرد عناصر داعش بشكل نهائي من مركز الرمادي فإن العودة إلى المنازل تظل خطيرة.

مضيفين الى انهم كانوا يتعرضون اثناء وجودهم في المدينة إلى عمليات قصف وقنص ومشاهد قتل وتفجير تعجز الكلمات عن وصف رعبها.

Related Posts

LEAVE A COMMENT