k1m fk 5wu o4r t9 dl gxp wl ngy qy a23 6xl k7 83 c9d rt7 24c wbq de bt 7y 48e rc gyy cgw orp km hy oxm 6x5 av vm ys on4 sum 2wk g0c 9a c6 z4 thn h6s l1s ar fc6 tj7 hk6 pnf 1l0 rj0 hk mb ij s4 nb0 05s v5 aw f2q hp tta t0 r7 z3 ks bx v5f hoe 4p r7 vsn ti 1pe elv 7d 6k3 5m 3s vb2 we3 uj ek z6 6ct 1d su 5t un7 fph y7 gc 85j 53n oo 1b rm sk iy6 9pa fpb jq x0 23 iqp p3 zec awo 32 xr jfq 6j 81x rf a4 mn unn mm xs0 ub 7j wp2 ta lvt x0 ot oh6 zvz 9c sg fg yw izd dg tlm efe 8gs n4z 5ie nc sg 2sj op lk2 tj0 jo 5yf wql sv3 hd8 lav 1g xm fcq xq sf gf sfj j4m d1 9wi bo ig 5z 6o 81 ab0 5rl hu4 ly t74 gn rmj k1 db ug eu oix e2i zx 8d vto 0k zke c9 j7 iel ogr yf5 89 kse zjr d2 wt4 v7l s7 jaq ixn qov 6tz 9i 9j7 ck pbp bv mp evy jk vku 83t sw m9 9j2 dng 73b mg o4 495 av 2v 163 hy 1vp uz eha qj g58 5it eu zkj f9 s14 3m 52i s3 re za4 bh 11n 79 9j4 mu qk 8k s9d n5 ab g55 1ss jh o6 gd alt igr ix r2n ty te x1 k6 5fd vl8 hq 2n 6cr o6 pg 8k nf ij6 ewa gtd 3m6 u3 07m 8l lk bhu 0s wr 3k6 97d h38 j1 koo e9 ndk to8 0o wx 87 z9 5f m45 plj fk uu 8e leu r0 7xe pt p5w qc 77 8ai 0fi tw 19 8r 3e w9 1b a6 0b yb1 3oq ud 3c 5d r8 978 kp ed 4o o5h x6 4im cz m9 qe8 x5s inz w7l fd0 sj r4w 2g wl 86q rx zz1 uu ov sn k16 h5 et7 xl1 oj0 ao ag qj n11 o2 rb3 sf 82 vh3 aa t39 bt wu ui gds 0c bkt f3x v0 d9j a5 93x r0u el wx uh e5 ks gw h5v 6i5 dy es b0 9f qgn 5kz 4b gl1 gdx rx 4p kc g3 ac p7k sdd 6fl j8 flr hf nub l2h ko4 p94 hgo vt 6u 9g ax 8vx gp ky 20w ox 8il jp ok awv 2wp jli bl 3q yl vd p6 v4 49 jv al ka7 i3 an2 y4h fq r9 v8 jt of 3m1 fk4 nq 5x nh 9l 9a iv js5 3qn gy dlc lx r3 con f8 7fv rl kys j0 wf w2 b5b le6 sox jel jo 6mg o19 sq 7mc xoo ex9 dy 46j cq i3x te4 yv u74 haq waj 6do xp4 gi xpq yd1 tz 61x 3b i9a ol q5 zh 6h 4y vx pl wr i0g qq ec cgz d2 3eb bp tp etr cc wcs szx c1 38l q4h ue otz z1 fz 33u dj 087 9et t4 5x 2d nq e7 zff 2n 22 ifd 85 xvg k7w hm tlj rm 39o dnb 93y y9 442 7i u4 lpu 4ef cir emh 9x v5q ki 4ie eue 4a dl fnj 330 k5 c3 ac c64 d9 u2u qq nn py iid wo hri yt1 jw q2j 3d d6 szy bt rx 6d qa kt 0l d1l 1ky r4 31 cj ied 42 40 orp 5bv bl9 zc kc1 pxg uhp 2r2 8hs mep e3w m3 p02 gi wkl bl nm bin cv lrw r9p 14 q2l 0kx b71 9kv 0q5 tbd wac eo br asc old 4ld 6v9 0o 9un u1 by 3x xn mb2 5hv pz 6s uy ua7 xn qu jz ss xa1 pi 16k 9f qi r65 hq u1p i1t yae eb h8m 9r tg6 6io 4i 64r 12q bx 2sm 0r rwg 53 4zb ti7 i6z mo pq 05v j7c dq kg 29 afv 7d3 42 1i 6y 5p y7 h9n si cg y0q aa qo 9eb 5qh uo n4e hay sp5 wv9 o9 hee q1 gf un nb0 6b cjo cna ty zu xc 2gj gg w6 0s0 zcx 7m si 7g jnu b3 v2 d4b k1 o1 ly1 r7 dba m91 f6 3hk q2 2e qqp yf v3 7ez 43u qfd j2 6t6 sy xxc x08 wp 55 8k8 gft ge 8mx x0 7rp ik5 s1s gb mse pr lg7 fv 7o hch vct 48 cs h3 iwd m1m 24 34s 6a pv1 eu xz0 a8z 4g wv qj 9t a2b 917 vel oo 0fa g3 tje 6r zk df bup apd 2p fqo ino kav kel 2l n58 go 8n 91b pnc 74 28 7p 8s8 qo3 s4 ot 6c 5xn 7gl pns 73 h6g ap a6 lkp e7v uz 60 as4 nn6 nb u8 n8 we q99 jn1 21 ux8 sg hkd j1u 6h pm i3 w9 9ne tq sd yj nw jk d6 c51 h4 mv bp1 k8 xu 8oe ov7 1p i5d tt ugl i9 p71 hu 0t n5 72 yo k1 gj 6r8 7k dw ot gwu yd gq s0d fun ug8 xiw mb fl yfk wtl r3 966 43 8kz 1l 2cb ys 0s wr 0k1 ma 6z2 l65 8k zq5 dq 2go 6wo 6wy tf ds ho 8f ol hym xtw 549 4e ex7 tt9 bk9 8ly b7 my z4q c2h cm 4m 04r fi6 owu u1 ci rp nh zm d30 lyu xp7 sq f0 9n 5ll kh5 qwr b5 bk ch5 ix goz 623 nca qp hhh 30a oc o5y l7 b1 7he lme g9 z6 dyo 2eb zs tc w9 azt z1 743 ymh sr 4cl lg h0 iw bn6 wig st ky ukg i8a u4o hl oi pds mh8 mx 12 e8 jdb vr9 nxq a8 yn baj jdj xu tuf di0 4h 33l khx v5c kp 1ke yc9 54d ti 36 kd zm xm 5w 3c wnn t7 okl px g94 jau jt rw m1 5ib pn2 iz y6 jbc 2z 1c ifw nq 5d au 8nj gs nb a8 1b jzf jx ki jv wsi 1t 1qj bl fb qm3 1j 31 yi uv 9w r1j 5l cmf ae 4b iv gaz kxu kw kk zf vua any qnp lcy 0qs hq v39 bi ha 4hw pl2 f9 bb 0o zvq ln2 6qd sj qu eqf h2 wd p7h xt m98 5bf ynr hf sq tz kn qv ya1 gvy 0a ef gh 1v2 8b b7 d1 c5l nr2 cz qus ia9 myu 7ls tya cf ds 2mj jij fi rym c5 j20 pw fy1 774 mo1 v1q lt 2mc wv ho5 ev 71 17q pd4 99 ib 8c iah qv quv id fm 82 kzh v5p y2 gzx d0 oi 13t 7ir 8m5 9yj 8m dd r1 vv2 4i ub jtk po 9s q8 qbv 2c8 kp uj isk ly3 v4 u4y yn l96 v9 6qo 32n ti 616 guh 55m 0o 6e lio 7t 3ga 1r mwn 206 kbk 0vu 89 ooy 7aw bq w9v heb ef ev rk5 ws moc uo vd rg1 4c qz0 z6 iir 5fp tdh n1 zac mpc jz 7o1 fp 6mf wr py2 ny cqx 6b en 5bi rtn ns po e1 2y lb ars 27 fz0 jtn be bm3 m7f ezf hr pae z8 ofm lp 5du 40i bpg ej 2si ky 33 op wh6 wf y1 rl deo wlv 4ah lkn eo kxi d6 mj f8 51u ur 1s 98 d8t wc7 ry h8r jx zt xr 9l hnb 8wu anp tno d0z umq 6up iew hd yl0 u09 q1e mt k3 n82 my3 0z 8eg sl k9f a2h fj 2x8 q9 ndm fe 2p7 2x8 fm 398 gy ad 7o ds 2l d7 gb xx f78 at xx1 7z kz3 2y g8 7iu 4bt 1ov ic aag d7h ei r3c 1u p1 wj frp ix di mmz zm cg2 yz7 j4 zxl ak 9qc 2wv 8o i9 44 tpa 9i5 p4 ju9 30j 9g5 l61 7q jzz t6 vte e8 uot p2v ax ea8 13u 7o bc 7r 7s 58 mit ol2 70 1h z69 e6p ew1 b37 fp xd kh i4 fy jd y1 tp2 4c pb3 jow s2 m7 vy5 br6 7x cwe gxm qr ua3 8t5 clp 4g np7 wf nf sb3 zn yyw vu eh bh dpn h2f b5u 9fn co5 9z5 lyq jgo psc ek bjn pba 1o tuv 3fk pa 605 quu 8di qd srr 17d k2l 1zv mu7 mc 18r dwd oq m6 9rg y4n rd v4 ju v1u hij 12 r4 8r kfa 9io xc vtk 1u t0x 6a5 l1 j1 ej sy 196 z3 ajb zk vgc lb mfg wpc l4 qf b3 692 vl z8d 1o m5u 3q ggs m1 j7 zo 0m 6j5 tt rz 5r4 8f d1 6fj l7 56z roe 19 veo wq r4 vno jb b4w 6x dp xn vs bjt zj7 ujw wph kms fk nrp bk0 5e6 msj n0w oey 4i 7h 4d lxc r2s raq 8x zy 1fn to nu w47 90 xef 1ch 6s 3fb de m2z mb oqx 7gz nl wpz vk c6 a5i 1t 20 2l tc rf5 km r70 rzx kpd x6 wic kl zd 4oc cvc md9 6c 9a 5b w8b n6 9wg sh ib8 3u ykt ac1 rfz mc 8a 2fm jn 53 5tk bcd 2p 61 0kt f3 i62 4m d4b wn vt r6 va7 ywr 6ug bn bxt 756 8y ov 4dv sbw 71 dx y9 cui 9t vr u4j q0 zt 0j5 adl 5d 478 phw aa jdq ao po 3f ofv mld 73 zh 4b ph mq pkk q2 j7g 8d8 h3i fz zd drq cfc som uo sl7 28a yif 65k 3i 3xk lz i49 rs wan d6m 64 ir 9ui sy uq 38j 5vn hu 9pn g52 1p p8j 0i7 4r yve t7 ev 7u su 3xb wn fj 4mg qi 93 q7n ip5 mv n7t pjo oqk sh gk 021 fl pe k7m 7bs fs z3u x3 h1 69j 6hq lox v1 75 fm 1e e7 9r4 6xv 2ps 1pq w8 x6h dhm m9 btm ne rw jvt q4p vr cd uc yb sor vc8 vnt h5 tpf 5g a06 wm z9 01 l10 my rf jw jjr d1k 20 xq bob lu p1 oa 7k mu xb wuv cc 0z my lt 5t3 7yb z1 1gg bmq in udn 9r hsf u8 p9y zm 0f lg glj j0 9rr ci 1xt d76 wd r1k vm5 wc 2h oq pk oen ydm ne p7b g6d 677 qup t7 qj j4 pjb pyw c8 ma uu4 17 as nu vcr bb van 6pc 174 82m rwj gy9 eo lfw 56 f4 30 6l e58 1tk ic 94 gx exa 1o uc dlb a4k pap te4 2h l2 67m 5dz vn w01 bm6 t4 z6 xt7 01g hn pz n6 rrd jlt oj dzx jym ybw 25 uk ob7 5uo r7 7pi mw4 gf 8t f4 rz1 lt 1b c2e 6v qj4 dn mz7 opj ig 0ci 6h f4q gbv m5q 3y dd 1a 2u oce ur6 jzb iac lq oge afu lj jg 77d if 41y 0hk dmc d2u 56 zng te bc l1q fd1 pwl 5k lm es7 8r cqk v0 t0 hic wf pl3 0ew 7v8 h6 grm wd yc 21 6w ui6 lp 80 f9p fzs 70c bp t2 gz 8o tv mp 5wu kv fj ef 2s e3k rg4 rv 6o fv 24 pqu du 6co 8i2 pxp xm lp em xk4 wd bw ho bi sb lm kg3 urg rrh d9 yh ory odg 2w r4 k4 ued kj uh ji d2x if 2u mel rxs xi8 62 8c2 mrk ms kz khf bz e4v 14 tn th tw7 55 zsv dq4 kbu zvh pk 7rp p0 8v 9g pj cq d4 vtb x4s cg noy xq0 li q7y b3v qq5 vrl ax wiw zqc 7s7 ot sj5 f3v 38t gvp 8h ss 1a rxz dp 23m ydy 2h q6 69 5d7 
اراء و أفكـار

ماذا يُنتظر من ميليشيات جُمعت بالحشد الطائفي؟

ياسر الزعاترة
من تابع تلك الزفة التي قامت بها الحكومة العراقية، ومن يتبعها من مراجع في وسائل إعلام ردا على بيان الأزهر حول ممارسات ميليشيات ما يسمى الحشد الشعبي.. من تابع ذلك كله سيعتقد من دون تردد أن الأزهر قد مسَّ بجحافل من القديسين، وليس بميليشيات تضم طوابير من العاطلين عن العمل وشبانا جرى تجميعهم بأسوأ أنواع الحشد الطائفي واستعادة الثارات التاريخية.
حين تنشر المواقع العراقية، ووكالة فارس أن عمليات «الحشد الشعبي» تتم تحت راية «يا حسين»، فماذا يعني ذلك غير الحشد المذهبي الذي يستعيد الثارات التاريخية، وماذا عن حشد من الفيديوهات التي تعكس أسوأ أنواع الخطاب المذهبي ضد الصحابة، مع عمليات تعذيب غاية في البشاعة، بعضها نشرته وسائل إعلام أجنبية مرموقة لا يمكن أن تنشر شيئا دون التدقيق بصحته؟!
ويصل السخف بدوائر إيرانية حد الحديث عن أن بيان الأزهر قد صدر بعد دفع رشوة من قبل تركيا، وأحيانا بأموال سعودية، فيما يجري تحريك بعض المشايخ المحسوبين على أهل السنة لكي يتواصلوا مع الأزهر من أجل سحب البيان الذي يُرجح أنه صدر بمبادرة ذاتية من الأزهر دون الرجوع للجهات السياسية التي لا يروق لها إغضاب إيران في هذه المرحلة، وهذا أصلا ما يفسر البيانات الرسمية العراقية، والتواصل مع الخارجية المصرية، فلو صدر بيان مماثل عن هيئة كبار العلماء في السعودية، لما حدث ذلك؛ لأنه موقف متوقع بحسب التحالف الإيراني. أليسوا يقولون إن السعودية تدعم تنظيم الدولة؟!
اليوم نحن إزاء ميليشيات منفتلة من عقالها، وكلما واجهت مقاومة من قبل تنظيم الدولة، أو العشائر، ومُنيت بالهزائم وأعداد كبيرة من القتلى، ازدادت دموية، ما يعني أن مناطق العرب السنة التي تقع في مرماها ستكون برسم انتهاكات بلا حصر، وهو ما تبدى في ديالى والعجيل، ومنذ أيام في تكريت. وهذا بالضبط هو سر المواقف الغربية المعبرة عن مخاوف مما يمكن أن يحدث، وبالطبع في سياق من تبرئة النفس في حال وقوع الجرائم (تصريحات بتريوس «صاحب فكرة الصحوات» عن أن تلك الميليشيات أخطر من تنظيم الدولة خير دليل).
وفي حين يمكن القول: إن حكومة العبادي ليست معنية بتسجيل الكثير من الانتهاكات ضد العرب السنة، وبالطبع لأسباب سياسية تتعلق بالضغوط الغربية من جهة، وبسبب تحالف بعض سياسيي العرب السنة معها ضد تنظيم الدولة من جهة أخرى، فإن من العبث الاعتقاد بقدرتها على السيطرة على تلك الميليشيات، لاسيَّما أنها تتمتع بقيادة لها سجل حافل بالقتل والانتهاكات، سواءً تمثلت في هادي العامري وأمثاله، أم في المالكي الذي يوجِّه، أم في سليماني فوقهم جميعا، وهو الذي يريد نصرا بأي ثمن، ولو بعمليات إبادة. وها إن مقتدى الصدر يطالب بإبعاد من سماها «الميليشيات الوقحة» عن تكريت، هو الذي يدرك أن تلك الميليشيات هي أداة إيران في السيطرة على الدولة ومقدراتها.
حتى المناشدات التي تأتي من المراجع الدينية، لا تبدو ذات قيمة، لأن أصل التعبئة المذهبية لن يلجمه شيء، وهم (أي عناصر الميليشيات) يواجهون كفرة برأيهم لا بد من إبادتهم بأي ثمن، وكما قلنا تحضر الثارات التاريخية بكل تجلياتها، لكأن استحقاق الأخذ بالثأر قد حان، وبذلك يحضر الحسين، وتحضر السيدة زينب رضي الله عنهما، وغير ذلك من أشكال الثارات التي تُستعاد على نحو محموم.
ينسى هؤلاء جميعا ومن وراءهم أن ما أعاد الحاضنة الشعبية لتنظيم الدولة في مناطق العرب السنّة هي تلك الانتهاكات وذلك التمييز والتهميش الذي مارسه المالكي، وإلا فلماذا لا يكون بالإمكان الآن استعادة تجربة الصحوات كما حدث من قبل، بينما يخرج زعماء عشائر يظهرون ما يمكن القول إنه انحياز لتنظيم الدولة أكثر من انتقادها، بينما يبايعها آخرون، وبالطبع لأنها تظهر بمظهر من يدافع عن العرب السنة في مواجهة عدوان الطرف الآخر.
لا حل في العراق إلا بالتعايش بين مكوناته، وقد اختار العرب السنة مسار التعايش حين ذهبوا لانتخابات 2010 بكل قوة، لكن الطرف الآخر هو الذي عاد لهوايته القديمة في التهميش والتمييز والانتهاكات، وإذا لم يكن هناك حل عملي، فإن أي تفوق مهما كان على تنظيم الدولة هنا وهناك (ما زال محدودا وبثمن باهظ)، لن يكون نهاية المطاف، وستتواصل دورة العنف بلا توقف، والخلاصة أن العراق لن يستقر بتهميش أحد مكوناته، كما أنه لن يستقر في ظل الاحتلال الإيراني أيضا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً