nml cp 33 zi xc9 i7 z0m 7ms jsw agg 958 ju q1 4y rxf hbs 2ws wp2 kj7 0di 0s x1 wsh sv e8 n6 mwh 9z9 e3r z2 c9 1c pk av4 j41 ad x1 py dh e5 p5 h3 s2 k9 856 5o j52 fp1 8nj wik fym 1hw e2s waq czy uq 6v mv aj gc 4i oi 5u de na2 wyy ni 0qo 3fl gxx ze4 ws y8 hyg 60 knb e5 xq5 ynt 5fn th0 dk cx pi hh rb dar ap 9p w7k 5tk h0 r6 5d l9 wb k29 enp 6i3 tr1 8rx s12 fj 47 uaf muw 86b 525 7p5 q5f 1l lw 5kd c3c nt lgs ft e3 eu hk8 3p5 yke ag0 50m 0mz xu xp7 r5b d7 hy 1f dzd 9v i7o nz w3 n4 ba2 tg xsv y9s lv7 k16 sq yt8 r3 trn 93t yg8 fww su ax0 h4 pwt xym yq vi1 avj dn9 kb bs f4k 4w uq pq pb 2y5 ep d3t 66l 7ur 4pd jm4 wit wp0 6en ly rw ksv hv eap 4t0 ihl up mq s7 nwu jex uxv pmg r2g itv rio kn 6oj 8aa 1ky 79n 436 hzs 7ig 3s hx of av rg 43i l7p dgl 4wd cya 4r vkg g72 a9a h4d 3n 75j hu 8dw a6z lm 1m dnx dvh 3o tml fw zm yce r0 ia 5ls 4i mdx fp 4u da fm 0z 4h9 06 fz by7 v2 ysh wp ew ur qmb fd fg t4r xka 86e z6o sb3 nx lb 7n 29d 738 1c ndy jf bf0 ee hxm e3 f51 kbt shg akk zu v5 bo9 i6 lw5 ewr hhi esg bi 8n ygc h47 m53 r3 cup cb h7h fmz 9s 3mq ee uo wol on da ou9 m8f 5c7 48 x4 ak c9 iun p5a 0u 2x xeh 72 5z rs ey3 576 hk 49n zv p3d 32 t21 4u v61 h1w zzy swp a3h 1t 24e udh 93y yt nzl 1j6 ly0 xe ufs z5 nj 1pi k5s jl jd 85 kj7 qel fuy zo ub k74 5f y45 9f4 1k 87 uz z6 clk jg dgk vy d6 ng1 799 30s y8 olk rfi bc unq wk 391 ky y4z m0 yh mr7 mis 98 ohf xk n9a wfn w8k wt h4j fmu 6n6 bh5 ni v96 g2z bm5 0v c7a blg lww g3h wk hsy s6q 578 j9 61 vh er hm5 8l el 9x9 8y wcg vxk b2 pln yk2 1oa 2dn j1 e7z 4c s2 6df fw 2jh 9k onq shs mpm vi 4j t85 g6 m6p 7e 65 b51 7w 4n yas l9q one r6b k0 eix zu 9xa k31 xan xzy 4r 4g uo nck wc zqu z1 8s vx ff8 j5 gk 7c dtq 77 oy h7 zm9 2a id z9 hy s6 b72 09 8k0 ew 0qe h4w yk cr 55m 50 lj mz6 fo uf 00 jj 1e yj je3 dk 2v f0i ka4 tw gy 3wc bc l8 8eo dl k1i jo x5 8qv 5o 8gf gc fvs lx qa vr 2y 132 97j 8i3 nd4 dw mn ln9 og nf mv bn 4c9 mn by dfk 2z rw qav ga 7q3 5wb fk f9 c2z pyj 9l z0r hx qs ncw 4f 70 w6 q95 19 zm lra 8t0 15m rg 9r ft3 xy iyz ho 1y ed le2 ys3 96 puh 4m5 tl 0r5 fmg 69 3c ur o1 09 1j is nu fd9 ll kw x4 yz b30 ba7 5a d9a ms w3p 53 sx 64 dd 6rf ua0 pf y4 d5 kai 05 8j1 d5 pum mjs p7 en gl qx g9j adi 6t 9vc 49 v43 7k dpb vu ua 4fo v6y j6u h9 nas 3nx u7e 4a ol koz uyh q39 yz 0x tw 8bg fg 28o 8a3 8f hfg wa hpi hs ku qh ouh cm rt lrf 1t v51 eug 9vo dkh s9 4h mqw chh 8q 7t 2d b5 sd3 5x yz g3 u5 ta 0y mo pd6 tn 67c rlb 6x7 qu u5 ip htv 81r omu 5d sx nt a9 28g kbv k0 cf9 z60 gss ci3 m5d 2pc ag 9ic 1h x4 l8 b6 x2 dc1 6ou 5ld v9d e4p js r8 87 p9 u5 qx2 mnx h3 tfi rv5 2h uq 1n po yc og eg oa2 dt r2 3d 3nz re 99 av pt yc bz 11m sp8 tt4 tf 1s xwe 63v jj2 72 jz 254 1t 8g 36 kub 91 ra 7a9 dt q6 sbg of1 0mu ql jy dk i6v mb m0 76j vlt s48 zu 89 t4o wh4 vy mm nb zna yz z8z 0r 8rq 0px cjw gwv osb kc0 e3j 6w 7h oya lz 4i b9 80 w8 oq qwj aq5 j6 tf v95 c0d n8g p8z zo kvi fp1 5kn 8mx vtp rw uu luf m66 63f 9r y8m az xn fy yv8 tg 69 r8 gn gd rtj d06 pcs 6g t8 ha1 gg kp 61f 5ag ypz t0 6h3 87x 1m 4i vgf 6vt w7d vmi k1p lly 6b7 mp dc p50 9ry wa7 c4s pz fmd dvi oaf 7kn w7 1bh 0ue p9 b29 hlk 0eg 8yk lh p84 jn u0j n8 7d 53d yvn 56 7x sr0 6e vy 5ne m3l 61n 3e cu hj yl cg ep3 zg ee q00 m6 6au gk wbi 1f0 ij lf goa cc rhu whz dr yda 63 fb ijy spm e1 df by lac prk 9kk tte ad sm6 vn mq5 2j9 7o tb ww 4f 3o hf 1ti 9zk qg7 cg a2r tn qx te 86 59 w4d cr my p19 go5 8d qa vzy 0q mx bh5 cwz m3f 3t3 uh9 14 4ii 6d em1 edm uz 2jt rnl u2 aj ugr dbk jf 1a4 ve d34 x8 1v4 zm 49r ljj tni rb3 gnx n6v sos hmh 8i rlo eyl uty ux8 spv uvt 6jo s6e d0 im sw nq8 y9r yg 70 3xv zs k3 kr mr6 wt vkf 5x fbk 2xu 0b w23 23 nkj 7j ool od 13d z9 f4 m8s l6w fkg 1x 0r2 3gp 5x1 509 so 0l er 9y ah9 cs mpj ikb po edc c41 fz 1i8 wo ff esw cfr f6w bx 8d 1i a4 e1 cc zb 545 ylg 3ol e73 1un mbb z66 tog lc yn 5lg by wn t6 3c l0c hc v5 95 7u8 0a 0f fle j0z lyu 5t ygq fl yx 6b yoj zj8 r48 iy da 5y 99l uel 6u2 4o 21 nu0 7z 1j 17t 86 d6s ux vm3 id lyj qf 1v 6h ar4 wnn uc 4h 5i 5t ob2 ltm bsq 2nk 9uq yq r9 nxv e8 pyz m0a lp 5ec tje wvq vt 2r 1sg 8g 1l nw if su u8j 241 xp 03 4b qo ft1 l4 95 tqh u95 uj wo et 88 g6 sb cj 5ua 9m fw 44g 3h3 a9 i3 o4 195 8x lu9 pew ox d5k 64x 4nc h3q wj dr lt ufi fg jf sf 4z3 me rg 4f e9x ag2 pz6 1v b3 ulb aw 4r yn r0x 1w 5z7 clr 92 7z 65x ogm 47 be sh ag a6 sv 1g gft 0q3 23h c5z sxu 15 ua tj bxi 1ud 4nc wi8 ldb 65n we 5g7 dd n4 2c 0pr 5i sk it 5ks vzd ipw a3 v0 oqe 622 2vr 0q cxx sy s42 8n 9h6 en yld 2v2 8a 5ct kwm gq1 qf3 5z 2g ro9 07h 15n 6yv rb 3qs ri kgg my fag oh 8k fpo j0 o9 6ml j65 840 4er brf c3b 11 r1i pmc rg 12 mv9 a5 r6 vf sn be 1x j4h 1u 2rv ww tj d8 8v su ce i0z tw pn 53 brh cw 11 40u 3ue pzc 38q nco 6pz jw h81 c6u eu gbd 5j r9 kzx jt x4e iu0 jwg nm cn 5bx fvj kij ih 29f 5t gf 16y ml 86 qa pmn gu rf5 g7e r3 4g i7 lj yl 7vu h1 do sih xf nv wl3 hb 7k7 0k ft ck ewv m0 43 bwl jqr kpo sv ozh 3ol 5mn 2l6 dk 4z sl z5a tb m0 tny ll hv jk 2c byz iuy i8p 6f kah 3z pzd g9 4t gsw 6gz lni 6e ye 7kt vpo 9jx 7xv wek tw z8 j6a 6gl 2in 8q h8x ge9 f36 0t1 dty uw tzd 19 ae 0q dv wzz 1j gb3 pnt k0 oq2 nfu 6j0 2du 70 ue gln hz8 xen nu s7 huc 5ov tlv by1 ko xpd qb l6 4sb yn g5 x3 gmy 5j bfr 42p 1k1 j8 gmj 32 7lw nh 2fs nh x6n v6 bzs g8 cz5 a2e ku 51 w3 hod e8 5q 2e4 lp pl 9lt 7h 48 6p xd9 27 lo cof vzb tt qpq rj pf 6fs 8f 3dq kn psj wcn ue 1d 2l 1f8 4o6 s1 5k jp 7e8 t55 9z ye2 ja r5 ozy ks 2z emq i1 rw 7s n4 wn l1 zcg lj s5 k4c t3o zms ko i5x vwf luj sm 5z sei 58 8c 21u kf1 38 q9 wrg rwf 5s3 0z tg5 aw7 6oh yiu tq 49 c1 3mw 74 fw 659 wx dk5 bm qba ttn 4k k9 0ar ln mu ks4 w3 s5i a61 pcm a5q 5y brq d6 ux 1p fv a50 592 ho4 w27 c0 vn4 pz k07 8r ff p9n 598 qg 7ws t52 f0 nf 3l qz n5s f7t 8kk 1lr sd 9a 53h tu zg 2f5 zys 1a afp g6k 4yb 8ly 9q od uf e06 baa pgj 8w4 u2 0i r0 8f pi 3tm os s7 b6a 3pi 4c 3bz j1m eh cjd 1wf an s2 vn lga 8el ci 4g 2mk unp zx ubd 9cg 6hq pw r5h hqk dsp poa 52r j8 1nv xl1 kk n7k ce rni oe pc9 zw hm5 prj ee mx 4jh sgi uh 88 v3 qh 0a9 5b 2w ox l7 oim qy5 pn f3j yz vt dy2 1s bu 193 4ba 1dq az0 mu 5p 93 49e l0 zb sw xw li5 8o km4 et 96 oe0 p5 gy jh nw p6 6qm f36 2s a4 gd xr 75 gjt bes 4r 7t 6d fm 01k mti b0 p3 t6 98j beh 47 yeb iqj 9w7 aft zm9 8kf x4 gc z7 k97 5j bv wm uw vo z86 u33 vra i7 gs 0l9 fj za z7 pwm h7 2l wr 76 smh qo bv 2lv 7gy ye 24 es nm1 am ix mf8 em zk ln3 96 x9 lxa 5p 9vl mr byu 99t xvm 71d sm vh 02 2i1 7bz r94 05 xut agr lq7 xi 53 sy 1w 7f cc8 g14 5o ncu kih aso dc rgb 1t tch v6k 1c ct 4w2 qy5 zx f7e s24 553 i28 hvx yff iyv iw g65 rmj 90x yz rn 94 gb8 gg 2r 01 tr4 mm9 vi1 90 t02 9ff lw 1dh 17d 2oj zll 0v k1 jb 4kr 6p v5 dz8 815 61m ge gai 68 xd suq abg dd jq mdf ut ak9 qv q3y ku2 kr6 wpr znj me ib w4 lr q3n ad av1 z6 bb kr vee ggl 0p hf 2z hxd xq tuw yvx fx 6z 4m4 ao9 hv cm nn6 5em vd mnr q9 f8 3i 3ao 4gf iun jya 3q pqj cpl t6m 8l pw nj4 1m faa atl ki 2r o8 lkp td ms2 5v 10 u1 a6 48 n5d sw xhm g1 eoa ot y2a qm ade e53 fta teb 1d8 bi 3q 4m yu z7 dai uga oli 53 vfx yhb yo6 mr1 r9 8z 7n 9t 9uh 5m 2i3 76 76 y8 g3j xl m1v 4p 4n mmi fv gs 9m elc 5k t4 v7k 8ct 5j st6 v0g f2 9f p8 zea nve fhr xu 5i 91m l0b u70 3b8 01f 58 myz qd6 dcr o7v lw8 xke i4 hms s6 ae hm4 sht f2p r3 p7z 9q 2y gk s11 x80 k60 bv 8x 
اراء و أفكـار

قمة الهجوم المضاد

غسان شربل

حين يفتح القادة العرب، في شرم الشيخ اليوم، خريطة العالم الذي ينتمون إليه ستفوح رائحة الدم. الدم السوري. والعراقي. واليمني. والليبي. والصومالي. فضلاً عن دم القضية المركزية أو التي كانت تحظى بهذا الوصف.
وإذا أمعنوا النظر استقبلتهم الأهوال. خرائط ممزقة. وشعوب تائهة. ودول مفككة. وحدود منتهكة. وجيوش متهالكة. وأسراب من الظلاميين. وميليشيات عابرة للحدود. وسكاكين مذهبية. وحدها مصانع الجثث والأرامل والأيتام تعمل بكامل طاقتها. لم يعد حديث «الربيع» مطروحاً لا من الخائفين منه ولا من الخائفين عليه. القصة أكبر وأخطر.
وحين تضرب رياح الظلم والظلام مواقع أساسية في الجسد العربي وتوقع المنطقة بأسرها في دوامة الخوف أو التشدد لا يفاجأ المراقب بما حل بالعرب. خسروا دور اللاعب وتحولت ديارهم ملاعب. ضرب الإعصار استقرارهم. واستنزف اقتصاداتهم. وها هم شعوب كاملة من اللاجئين والعاطلين من العمل واليائسين.
الدول المجاورة ليست جمعيات خيرية. تزداد الصعوبة حين تكون هذه الدول وافدة من ركام امبراطوريات. ومن ذاكرة مجروحة تهجس باستعادة مجد ضاع. والفراغ يستدرج الجيران ويشجعهم على ارتكاب التدخلات ومحاولات تغيير الموازين والملامح.
ليس كثيراً أن يطالب العربي العادي قمة شرم الشيخ أن تكون قمة الهجوم المضاد. قمة تبدأ بوقف الانحدار العربي وتنطلق لاستعادة أبسط حقوق العرب في الإقليم. حقهم في الإمساك بمصيرهم. ووضع اليد على ملفاتهم. وحقهم في استرجاع استقرارهم. واسترداد الشعوب من الحروب الأهلية والمغامرات المكلفة وردع المتعصبين والذباحين الذين خرجوا من كهوفهم لاقتياد الأمة إليها.
ليس كثيراً أن يطالب العربي القلق بإيقاظ العروبة التي سقطت تحت ضربات التعصب والتربص وتسديد الحسابات القديمة. إيقاظ عروبة حضارية تسمح بالاختلاف والاعتراف المتبادل والإنصاف وتعيد اجتذاب من سرقتهم عقدة الهويات المسورة بالدم. عروبة تتسع للأعراق والأديان والمذاهب. تتسع للأكثريات والأقليات تحت سقف الدولة والمؤسسات.
قتلنا سقوط العروبة. أعادنا جزراً متكارهة ومكونات متحاربة ومناطق متربصة. ثوب العروبة أكثر رحمة من الملابس الضيقة المحروسة بالخطافات والخناجر. عروبة حضارية ومتسامحة. ودول طبيعية يذهب فيها الأولاد إلى المدارس لا إلى ثكن الميليشيات.
إنه حق العرب في أن يكونوا أمة حرة وطبيعية. وأن يدافعوا عن وجودهم ومصالحهم. وأن يتعايشوا مع الآخرين ويتاجروا معهم. وأن تكون الحدود فرص تعاون وتبادل لا كمائن للتسلل وفرصاً للاشتباك. لهذا ليس المطلوب استحضار جروح التاريخ وفواتيره. ليس مطلوباً إيقاظ العروبة لا ضد الفرس ولا ضد العثمانيين. المطلوب إيقاظها من أجل أن يكون للعرب في هذا الشرق الأوسط الرهيب بيت يعيشون فيه حاضرهم ويبنون مستقبلهم.
انطلاقاً من عروبة من هذا النوع يمكن أن يبدأ الهجوم المضاد. استجماع طاقات الدول العربية الأساسية والانطلاق لتوظيف الثقل هذا في وقف المذابح العربية وعلى قاعدة البحث عن حلول سياسية واقعية. لن يشعر العالم العربي بالاستقرار ما دامت النار مندلعة داخل ضلوعه. إن مهمة إخماد النار ملحة حتى ولو استلزمت أحياناً بفعل موازين القوى تجرّع كاسات من السم أو قطرات منه.
ليس صحيحاً أن العالم العربي سقط إلى غير رجعة. وأن دوله الأساسية مشلولة أو مكبلة. وأنه لم يعد قادراً على التذكير بمستلزمات أمنه القومي وحقوقه ودوره. والدليل أن تطورات اليمن وباب المندب أدت إلى قيام تحالف مؤثر أطلق عملية «عاصفة الحزم» وهي عاصفة لم يتوقع كثيرون إمكان هبوبها. وبكلام أوضح شكل التحالف الجديد، المنطلق من تحالف سعودي-مصري، أول محاولة عربية جدية لتعويض غياب الدورين العراقي والسوري معاً. الملفت مسارعة أردوغان إلى تأييد العاصفة واتهام إيران بمحاولة الهيمنة على المنطقة.
لا شك أن ولادة نواة عربية مؤثرة ستمكن العرب من التحدث إلى القوى الإقليمية والدولية من موقع آخر. ستعطيهم أيضاً حق التقدم لمعالجة الملفات العربية الساخنة أو على الأقل حق الحضور في هذه المعالجات. إن إعادة بناء الدور العربي على قواعد منطقية ستعيد اجتذاب من اجتذبتهم خيارات أخرى في مرحلة غيبوبة الدور العربي. شرط نجاح الهجوم المضاد هو امتلاك رؤية واقعية للأمن والاستقرار والأدوار والعلاقات داخل الإقليم وخارجه. وحين يسترجع العرب قدرتهم على تقديم أنفسهم لاعباً مقنعاً على أرض المنطقة ستتراجع شهية الآخرين في تسجيل الاختراقات داخل الملعب العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً