مجلس النواب الأميركي يسعى إلى تشريع قانون يحظر إدخال الأثار المهربة من العراق وسوريا

الكونغرس مجلس النواب الأميركي

تسعى لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي إلى منع وصول مقتنيات أثرية سرقها تنظيم داعش من مواقع تاريخية في العراق وسوريا إلى الولايات المتحدة والتحرك لصد أي محاولات من قبل التنظيم لتدمير تلك المواقع .

إذ قدم العضو الديمقراطي في اللجنة إليوت أنغل مشروع قانون يحظر إدخال المواد المأخوذة من المواقع الأثرية بالعراق وسوريا إلى الولايات المتحدة .

فيما أشار رئيس اللجنة ايد رويس إلى أن المشروع يهدف لإيقاف الهجوم الجاري الآن على الحضارة البشرية بالإضافة إلى وقف تدمير الكنائس والأضرحة التي تمتلك أهمية معنوية لدى المسيحيين والمسلمين واليهود.

ويتضمن مشروع القانون بندا يتم بموجبه تعيين منسق لحماية الممتلكات الثقافية الدولية ولجنة لتنسيق المبادرات بين المؤسسات الأميركية للمساهمة بمنع تدمير المواقع والممتلكات الأثرية في الخارج.

Related Posts

LEAVE A COMMENT