رئيس شرطة “هيلزبره” يعترف بالتسبب فى مقتل 96 مشجعا لليفربول

مقتل-مشجعين-ليفربول

اعترف ديفيد دانكليفد، رئيس شرطة هيلزبره خلال مباراة نهائى كأس الاتحاد الإنجليزى عام تسعة وثمانين من القرن الماضي بين ليفربول ونوتنجهام فورست، بمسئوليته عن وفاة ستة وتسعين مشجعا فيما عُرف باسم كارثة هيلزبره.

وقال دكنفيلد انه كان خطأ جسيما، وأنا أعتذر عنه بشدة، الجميع يعرف الحقيقة، الجماهير والشرطة يعرفان الحقيقة بأننا نحن من فتحنا البوابات, وأوضح أنه ليس لديه أى فكرة عن السبب، الذى جعله يكذب عقب تلك الواقعة، مؤكدا أن سبب الحادث يعود لعدم غلق النفق المؤدى لمدرجات الملعب، التى امتلأت فوق طاقتها, وتابع, أعتقد أن حجم وفداحة الموقف وصعوبة القرار الذى تعين على اتخاذه وقتها فاق قدرتى على الاستيعاب ونتيجة لهذا، فإنه من الصعب علىَّ أن أقر بأن المشاعر غلبتنى نظرا لما واجهناه من موقف صعب جعل عقلى يتوقف للحظة, إنها واحدة من أكبر الأشياء التى ندمت عليها فى حياتى, وتوفى مشجعو ليفربول بعد تدافع فى مدرج مغلق ازدحم بأعداد تفوق طاقته الاستيعابية فى ملعب هيلزبره

Related Posts

LEAVE A COMMENT