شركات الطيران الإماراتية تعلق رحلاتها إلى أربيل لمخاوف أمنية

مطار اربيل العراق

قالت شركات طيران الإمارات وفلاي دبي والاتحاد أمس إنها علقت رحلاتها إلى مدينتي أربيل والسليمانية في اقليم كردستان العراق بسبب توسع النشاط العسكري في شمال العراق.

وأوضحت شركة الاتحاد في بيانها أنها علقت الرحلات لأربيل اعتبارا من السادس من مارس آذار الحالي وحتى إشعار آخر بسبب تدهور الوضع الأمني في العراق. كما علقت طيران الإمارات رحلاتها لأربيل منذ أمس السبت وأجّلت خططا لاستئناف الرحلات إلى مطار بغداد، والتي توقفت عقب حادث طائرة فلاي دبي.

وقالت الشركة إنها تأمل استئناف خدماتها إلى بغداد وأربيل بمجرد أن تسمح ظروف التشغيل بذلك.

وكانت رصاصات أصابت إحدى طائرات الشركة الإماراتية أثناء هبوطها في مطار بغداد الدولي في يناير/كانون الثاني الماضي لتوقف رحلاتها إلى المطار ثم تستأنفها في وقت لاحق، في حين لا تزال رحلات طيران الإمارات والاتحاد إلى العاصمة العراقية معلقة لحد الساعة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT