لا محاصصة ولا توازن في منصب امانة بغداد

ماجد زيدان

وقع تعيين ذكرى علوش في امانة بغداد واقالة نعيم عبعوب اثلج الصدور وجاء تلبية لمطلب شعبي ربما الاوسع بين البغداديين جراء مايعانونه من قلة الخدمات وانعدامها في عاصمة العراق .. ولكن هذه الاقالة تراوحت بين النفي والتأكيد وتضاربت الانباء بشأنها وبقي عبعوب متكئا على عدم وصول كتاب اقالته الى مبنى الامانة ان صح ادعاؤه وزعمه واصر على التشبث بالمنصب الذي يبيض ذهباً مدعيا ان رئيس الوزراء تريث في تنفيذ قراره وانه سيعرض الامر على مجلس الوزراء .. والامر من ذلك قال قولة حق اريد بها باطل بان المنصب يخضع للمحاصصة وهناك خلاف بشأنه اي انه باق فيه مادامت قوى المحاصصة في دولة المحاصصة لاتتفق في مثل هذه الامور بسهولة .

ماذهب اليه عبعوب اكده بتدبير تظاهرة امام باب امانة بغداد على الطريقة اياها تطالب بقاءه في منصبه مشفوعة بتسريب نسب الى المجلس الاعلى مفاده ان المنصب من حصته وابلغ رئيس الوزراء بذلك .. ولكن وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان المنتمي الى المجلس الاعلى اثنى على تعيين علوش وقدم لها التهاني وربما هو المسؤول الوحيد الذي فعل ذالك .

وبدوره اتحاد القوى الذي يستنكر المحاصصة قولاً في كل التصريحات اعضائه ويدعو الى نبذها والى بناء دولة عصرية اصدر هو الاخر بياناً يطالب بان يكون المنصب من حصته بذريعة التوازن وهو اللفظ الجديد الملطف للمحاصصة والوجه الاخر لها والتي شكل لها لجنة ..

ولم تشر اياً من الاطراف الى معايير الكفاءة والمقدرة والمهنية والاختصاص في تبوئ المنصب وانقاذ بغداد مما هي فيه من ترد للخدمات والغرق في الشتاء بمياه الامطار والمجاري ويلفها الغبار في بقية الفصول بفقدانها الاحزمة والمساحات الخضراء اضافة الى انها طافحة بالنفايات وتصدرت دائرتها قائمة الفساد لعرقلة معاملات المواطنين حسب استبيان لهيئة النزاهة صدر يوم السبت الماضي .

لم تقم جهة من هذه الجهات بمطالبة المعينة بالمنصب بتقديم برنامج في اماد محددة لمعالجة التخلف الذي يلف بغداد من جهاتها الاربع وآفاق تطويرها ونقلها من قرية عصرية الى مدينة حضارية تقترب من عواصم المنطقة ودول الجوار

للاسف الكل عينه على المنصب الذي يشكل استثماراً ضخماً رأسماله التشبث بالمحاصصة ليس الا ، ففي الانتخابات المقبلة يمكن حشد الاف العاملين في الامانة للتصويت لجهة محدودة مثلما حدث سابقاً كما انها تمتلك موازنة ضخمة للمشاريع التي لا تنجز وربما الوهمية في ظل غياب بالمحاسبة والمراقبة وعجز البرلمان الذي طوى ملفات فسادها ، وهي الدائرة الاولى في المنطقة وربما العالم التي ترسي مناقصتها ، ملاعبها وانشاءاتها على شركة لصنع الكبة وما خفي كان اعظم وهي الدائرة الوحيدة التي لا تلتزم بمواعيد انجاز مشاريعها وماء الرصافة وقناة الجيش شاهد على ذلك

نتمنى ان يكون نفي رئاسة مجلس الوزراء الذي جدد في ساعة متأخرة من مساء الاحد اقالة عبعوب امراً واقعاً ولا رجعة فيه والاصرار على الاختيار من خارج الاطر التقليدية حيث لا محاصصة ولا توازن وانما كفاءة ومهنية وهي مسألة في غاية الاهمية لتقدم العملية السياسية واستكمال بناء الدولة .

واسمعوا ايها البغداديون هذه فرصة لكم لتوقفوا التلاعب بخدماتكم واخذ شأنكم بايدكم ولا تسمحوا لهذه القوى ايا كانت ان تفرض عليكم من تولوه وتأتمنوه على مدينتكم …

Related Posts

LEAVE A COMMENT