المتحدث باسم الحشد الشعبي: رسائل التحذير التي نطلقها تستهدف المتعاونين مع “داعش”

هادي-العامري-يتوعد-تكريت

بعد ساعات من توعد امين عام ميليشيا بدر هادي العامري اهالي منطقة البوعجيل بمحافظة صلاح الدين بمصير يشبه مصير اهالي المقدادية اذا لم يقاتلوا مع ميليشيات الحشد الشعبي.

زعم المتحدث باسم الحشد الشعبي كريم النوري في تصريح صحفي ان رسائل التحذير التي يطلقها الحشد وقادته تشمل فقط المتورطين مع داعش مشيرا الى ان قواته لا تسعى للانتقام بل الى تحرير المناطق التي تدخلها من سيطرة التنظيم.

وكشف النوري عن ارجاء ما اسماه بعملية تحرير تكريت لعدة ايام بغية استكمال التحضيرات والإعداد الكامل للعملية باعتبارها عملية نوعية واسعة.

Related Posts

LEAVE A COMMENT