ابناء العشائر بقضاء حديثة يتهمون الجيش بعدم الجدية في تحرير الناحية

قضاء حديثة
كشف مقاتلي العشائر في قضاء حديثة عن محاصرة اكثر من الف ومئتين عائلة وسط وضعا إنسانيا وأمنيا صعبا متهمين قوات الجيش بعدم الجدية في فك ذلك الحصار وتزويد بغداد بمعلومات غير حقيقية.

المتحدث الاعلامي باسم الحشد الشعبي في حديثة ابراهيم الجغيفي حذر من حدوث مجزرة تضاهي ما حدث لعشيرة البو نمر في حال دخول عناصر داعش الى الحي السكني المجاور للواء السابع والعشرين.

مبينا أن القوات الأمنية تتقدم بنحو بطيء في عمليتها العسكرية بسبب عدم جدية قيادة الفرقة السابعة بكسر الحصار عن الناحية وفتح الطريق الرابط بينها وقاعدة عين الأسد وقضاء حديثة مطالبا في الوقت ذاته رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الدفاع بتشكيل خلية أزمة والإشراف عليها مباشرة من اجل تحرير الناحية.

Related Posts

LEAVE A COMMENT