وكالة “سمارت”: حي القابون يبحث عن رغيف الخبز بعد دمار مخابزه – تقرير

بعد مضي نحو عالم على دخول حي القابون الدمشقي، هدنة مع النظام بعد حملات عسكرية تعرض لها الحي المحرر أدت إلى دمار الجزء الأكبر من مبانيه وبناه التحتية، ومنها الأفران التي تعطلت جميعها عن العمل، جراء القصف.

كل ذلك جعل أكثر من ثلاثين الف نسمة يضطرون لشراء الخبر من خارج الحي أو صناعته منزلياً.

Related Posts

LEAVE A COMMENT