العوائل النازحة من مدينة الفلوجة الى اقليم كردستان تعيش ظروفا انسانية صعبة للغاية – تقرير

لم يكن يدر في خلد اهالي الفلوجة الذي تركوا ديارهم هربا من القصف العشوائي وبطش داعش ان يباشرون في مخيمات النزوح رحلة جديدة عنوانها الجوع والعطش .

Related Posts

LEAVE A COMMENT